• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م
  12:01     مصادر أمنية: مسلحون يقتلون جنديين شمال لبنان     

مباراة خاصة بين «عمق الهجوم» و«القلب الهش»

أهداف «البارسا» تُمطر بغزارة «بـــداية ونهايـة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 14 أغسطس 2016

عمرو عبيد (القاهرة)

مواجهة جديدة تجمع بين برشلونة وإشبيلية، وهذه المرة في كأس السوبر الإسباني، حيث يبحث «البارسا» عن مواصلة الابتعاد بالرقم القياسي في عدد مرات الفوز بالبطولة، 11 لقباً تحت المسمى الجديد للبطولة، في حين يسعى الفريق الأندلسي لاقتناص لقبه الثاني، بعد ثلاث محاولات سابقة نجح فيها في الفوز بلقب واحد.

ويصعب التكهن بنتيجة مباراتي الذهاب والإياب في البطولة الإسبانية التي تفتتح الموسم الكروي الجديد هناك، حيث تبادل الفريقان الفوز في مباراتي بطولة الدوري في الموسم الماضي وبنتيجة واحدة «2 - 1»، إلا أن برشلونة نجح في تحقيق الفوز على فريق المدينة الأندلسية الشهيرة مرتين في العام الماضي، الأولى كانت ماراثونية في كأس السوبر الأوروبي، وفاز البارسا 5 - 4، كما حصد الفريق «الكتالوني» لقب كأس ملك إسبانيا بهدفين نظيفين على حساب إشبيلية.

وأنهى برشلونة الموسم الماضي بطلاً لـ«الليجا» الإسبانية، في حين اكتفى إشبيليه بالمركز السابع في الترتيب، وهو ترتيب الفريقين نفسه، من حيث قوة خطة الهجوم لديهما، حيث أحرز برشلونة 112 هدفاً في «الليجا» بمعدل يكاد يصل إلى 3 أهداف في المباراة، بينما كان هجوم إشبيلية في المركز السابع أيضاً بـ51 هدفاً ومعدل 1.3 هدف في كل مباراة.

أما على المستوى الدفاعي، جاء دفاع «البارسا» في المركز الثاني، من حيث الصلابة، بعدما مني مرماه بـ29 هدفاً في «الليجا»، أي ما يوازي 0.7 هدف في المباراة، مقابل احتلال دفاع الفريق الأندلسي المركز التاسع، حيث اهتزت شباكه 50 مرة بمعدل 1.3 هدف في كل مباراة، وهو ما يعكس مشكلة واضحة لدى الأخير تتعلق بـ«هشاشة» دفاعاته، والتي ظهرت في مباراة السوبر الأوروبي أيضاً التي أقيمت قبل أيام. ورغم تسجيله هدفين في شباك ريال مدريد، فإن دفاعاته لم تتحمل ضغط الفريق الملكي المتواصل ليستقبل مرماه 3 أهداف، منها هدفان في توقيت قاتل أضاعا اللقب الأوروبي رغم اقترابه كثيراً منه.

تميل المقارنة الرقمية بين الفريقين إلى مصلحة برشلونة، لكن هذا لا يعني شيئاً فوق أرض الملعب، وأحرز الفريقان أغلب أهدافهما في الموسم الماضي خلال الشوط الثاني، لكن لبرشلونة ضعف عدد الأهداف في كل شوط مقارنة بمنافسه، وتظهر قدرات «البارسا» في إحراز الأهداف المبكرة بشكل أكبر من إشبيلية، وسجل رفاق ميسي 11 هدفاً في أول ربع ساعة من عمر المباريات، مقابل 5 أهداف لإشبيلية، وفي الدقائق الأخيرة «الدقيقة 76 إلى الدقيقة 90» وما بعدها، كانت الغلبة واضحة لمصلحة بطل «الليجا» الذي هز الشباك 25 مرة مقابل 10 أهداف لصاحب المركز السابع. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا