• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

الجيش الليبي يسيطر على معسكرات في تاجوراء

واشنطن وروما: الضربات العسكرية لن تحل الأزمة الليبية

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 18 أبريل 2015

عواصم (وكالات)

دعا الرئيس الأميركي باراك أوباما ورئيس الوزراء الإيطالي ماتيو رينتسي امس إلى إيجاد حل سياسي للصراع في ليبيا وقالا إن من غير المرجح أن تحل العمليات العسكرية الأجنبية الأزمة هناك. وقال أوباما «ليبيا بالطبع هي منطقة تبعث على القلق الشديد». وأضاف إنه ورينتسي لم يناقشا احتمال تنفيذ ضربات عسكرية بطائرات من دون طيار خلال اجتماعهما بالبيت الأبيض. وتابع أوباما في مؤتمر صحفي مشترك مع رينتسي بعد محادثاتهما «لن يكون بوسعنا حل المشكلة بضربات قليلة بطائرات من دون طيار أو عمليات عسكرية محدودة». وقال «سنجمع بين مساعي مكافحة الإرهاب بالتعاون مع إيطاليا وغيرها من الدول التي تفكر بالشكل ذاته والمساعي السياسية». وقال رينتسي إن السلام في ليبيا ينبغي أن يتحقق داخليا بين الأطراف المعنية هناك.

الى ذلك، سيطرت قوة عسكرية تابعة للجيش الوطني الليبي امس، على معسكر تابع لقوات «فجر ليبيا» في تاجوراء شرق العاصمة طرابلس. وأكد مصدر عسكري، أن قوة عسكرية تابعة لغرفة عمليات المنطقة الغربية للجيش بدأت هجوما مسلحا لاقتحام معسكر مُكافحة الجريمة بتاجوراء في الساعة الرابعة فجرًا، وتمت السيطرة عليه بالكامل بعد ساعات من الهجوم.

وأوضح المصدر - الذي طلب عدم نشر اسمه - أن قوات الجيش والقوة المُساندة له، سيطرت على بوابة غوط الرمان شرق منطقة تاجوراء. وأضاف قائلاً إنه تم إغلاق مداخل ومخارج تاجوراء لقطع الإمداد الذي يمكن أن يصل لقوات «فجر ليبيا»، سواء من شرق العاصمة طرابلس أو من غرب تاجوراء. وأشار المصدر إلى أن الاشتباكات المُسلحة أسفرت عن سقوط قتلى وجرحى، دون إعطاء إحصاء دقيق.

من جهة اخرى، شنت مُقاتلات حربية تابعة لسلاح الجو الليبي، امس، هجمات على مواقع في مدينة بنغازي شرق البلاد، وعلى مُعسكر النعام «مشروع النعام 1 بمنطقة تاجوراء.

وأضاف المصدر أن سلاح الجو سيُكثف الطلعات الجوية خلال الساعات القادمة بعد تنفيذ طلعات استطلاعية لتحديد الأهداف بدقة. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا