• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

الثقلاء

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 12 يناير 2015

قال الأحنف بن قيس: كل الناس أدعو لهم إلا الثقيل فإنني أدعو لنفسي بأن يريحني الله ويرحمني منه، وروى أن محمد بن سيرين رحمه الله وكان فقيهاً ومحدثاً، صلى خلف أعرابي يوماً.. فأطال الأعرابي في الصلاة.. فلما فرغ من صلاته قال له ابن سيرين: خفف صلاتك يا أخا العرب فإن خلفك الضعيف والسقيم وذا الحاجة، وتخفيف الصلاة إذا كنت إماماً سُنة، وليرحمنا ويرحمك الله.. فبدا على الأعرابي التجهم والعبوس والغضب وقال مخاطباً ابن سيرين: وإنها لكبيرة إلا على الخاشعين.. فقال ابن سيرين: أنا رسول الخاشعين إليك بأنك من الثقلاء.

شمسة - العين

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا