المعارضة تحبط الهجمات المضادة وتحافظ على مواقعها

النظام يقصف حلب بالغاز السام والروس يغيرون على الرقة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 12 أغسطس 2016

عواصم (وكالات)

لقي أربعة أشخاص على الأقل حتفهم، وعانى كثيرون من صعوبات في التنفس، عندما ألقي غاز يعتقد أنه الكلور مع براميل متفجرة على حي في مدينة حلب السورية أمس الأول.

وذكر حمزة الخطيب، مدير مستشفى القدس في حلب، إن المستشفى سجل أربع وفيات ناجمة عن التسمم بالغاز و55 إصابة وأن سبعة أشخاص لا يزالون يتلقون العلاج . وأضاف الخطيب أنه يحتفظ بقطع من ملابس المصابين وشظايا من البراميل المتفجرة كدليل يمكن الاستعانة به للفحص والتحليل، في حين

أعلن الدفاع المدني الذي يعمل في المناطق الخاضعة لسيطرة المعارضة، تسجيل وفيات وإصابات بعد أن سقط برميل يحتوي على غاز الكلور على حي الزبدية في حلب. وأفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان أن طائرات هليكوبتر أسقطت براميل متفجرة على حي سيف الدولة والزبدية، ما أدى إلى مقتل امرأة وطفلها اختناقاً.

ونشر مركز حلب الإعلامي تسجيلاً مصوراً قال إنه لضحايا الهجوم بالغاز، وهم طفل وشبان تحت أجهزة التنفس الصناعي.

وقال رجلان: إن براميل متفجرة ألقيت وكانت هناك رائحة غاز قوية. ... المزيد

     
 
 
الأكثر قراءة أخبار ذات صلة
الأكثر إرسالاً