• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

بعد أعلى مستوى تسجله المؤشرات خلال شهر

الإغلاقات الإيجابية تشجع «السيولة الحذرة» على العودة للأسواق لاقتناص الفرص

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 18 أبريل 2015

عبدالرحمن إسماعيل (أبوظبي)

عبدالرحمن إسماعيل (أبوظبي)

تشجع الإغلاقات الإيجابية لأسواق الأسهم المحلية نهاية الأسبوع الماضي، السيولة الحذرة إلى العودة من جديد لاقتناص الفرص التي تتيحها الأسهم القيادية خلال المرحلة المقبلة ومع اقتراب العام المالي من نهايته، بحسب محللين ماليين وفنيين.

وأغلقت الأسهم الأسبوع الماضي عند أعلى مستوياتها خلال شهر، محققة أرباحاً أسبوعية بقيمة 27,5 مليار درهم، جراء ارتفاع مؤشر سوق الإمارات المالي بنسبة 3,5%، محصلة ارتفاع سوق أبوظبي للأوراق المالية بنسبة 1,5%، وسوق دبي المالي بنسبة 3,4%. وقال محللون ماليون إن الأداء المتماسك لأكثر من جلسة شجع على دخول سيولة تركزت على الأسهم القيادية، خصوصاً سهم شركة إعمار العقارية الذي استقطب نهاية الأسبوع تداولات نشطة دفعت السهم لكسر مستوى 11 درهماً، وفقاً ما قاله وائل أبومحيسن مدير شركة الأنصاري للأوراق المالية.

وأضاف أن الأسواق دخلت مرحلة جديدة لكن قواعد اللعبة تغيرات إلى حد كبير، مما يصعب التنبؤ بالمسار الذي يمكن أن تتخذه الأسواق، موضحاً أن الإغلاق الإيجابي الأسبوع الماضي يعطي مؤشراً على أن الأسواق بدأت في الهدوء، وإن كانت التداولات لا تزال تتركز على أسهم محددة دون بقية الأسهم المتداولة.

وقال إن المحفزات المقبلة ستكون محصورة في الجمعية العمومية لشركة إعمار العقارية التي ستقر توزيعات سخية على مساهمي الشركة من اكتتاب إعمار مولز بواقع 1,25 درهم لكل سهم، مما شجع مستثمرين عديدين على الدخول بعمليات شراء استباقية، ربما بهدف الاستفادة من التوزيعات النقدية أو تحقيق أرباح رأسمالية من الارتفاعات في السعر السوقي للسهم.

وبشأن الارتباط مع البورصات الخارجية، قال أبومحيسن إن الأسواق المحلية ستظل تراقب التقلبات التي تمر بها الأسواق المالية العالمية، خصوصاً في حال تعرضت إلى تراجعات قوية. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا