• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

التوتر يزيد الوزن

حلول غذائية لتحقيق التوازن النفسي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 12 أغسطس 2016

لكبيرة التونسي (أبوظبي)

أكدت ياسمين حداد أخصائية التغذية في «لايف لي - واحة الصحّة والتغذية»، أن التعرض للضغط النفسي، يجعل الجسم يفرز هرمون الستيرويد المعروف باسم الكورتيزول، وعلى الرغم من أن كمية قليلة منه مفيدﺓ للجسم، إلا أن بعض الناس تفرز أجسامهم الكورتيزول بشكل مفرط، وعندما يحدث ذلك، قد يشعرون بالقلق والتوتر وتزيد أوزانهم، كما يتسبب الكورتيزول بتخزين الدهون في منطقة البطن «الكرش»، عوضا عن الأرداف، ويقمع وظائف جهاز المناعة، والجهاز التناسلي ويسرع الشيخوخة.

وأوضحت أنه في هذه الحالات يجب اتخاذ الإجراءات اللازمة، عندما نلاحظ وجود أي من هذه العوارض، مشيرة إلى أن تخفيض كمية الكورتيزول المنتجة داخل الجسم لها تأثير إيجابي على الصحة العامة، وستجعلك تشعر أكثر بالاسترخاء والتوازن، وتقدم حداد مجموعة من النصائح لمساعدتك على تخفيض مستويات الكورتيزول في الجسم، ﻤﺎ قد يجعلك أقل توترا وأكثر سعادة.

1: احذر المشروبات التي تحتوي على كميات كبيرة من الكافيين.

تتواجد مادة الكافيين في القهوة، الشاي، وبعض المشروبات الغازية. وتحفز الكافيين الجهاز العصبي المركزي ونظام القلب والأوعية الدموية، كما يكون لذلك تأثير على القلب والأوعية الدموية ويتمثل في ارتفاع ضغط الدم لمدة تصل إلى عدة ساعات بعد تناوله. وفي دراسات عامي 2005و 2006 التي أجراها المعهد الوطني للصحة، وجد الباحثون أن الكافيين ينشط أيضا محور التوتر أثناء الراحة وﻔﺘﺮات الضغط النفسي، ما يزيد من إفراز مادة الـ (ACTH) والكورتيزول. كما تشير البحوث بأن الجرعات الكبيرة من الكافيين والتي تصل 300ملج/&rlm يوم) لها آثار على الصحة، بحيث يؤثر مفعول الكافيين على زيادة مستوى الكورتيزول في الجسم كما يمكن أن ﻴؤﺜﺭ على الضغط النفسي، خاصة ﻋﻨﺩ الأشخاص ذوي مستويات أعلى في تفعيل الجهاز العصبي المركزي، مثل الأشخاص المعرضين لخطر ارتفاع ضغط الدم. غير أن تناول كمية معتدلة من الكافيين يوميا (بحد أقصى 300 ملج في اليوم، ما يعادل 2 إلى 4 أكواب من القهوة في اليوم يؤدي إلى تكيف جزئي، ولكن غير كامل لتأثير الكافيين على إفرازات الكورتيزول.

2: قلل من الأطعمة الجاهزة ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا