• الثلاثاء 02 ربيع الأول 1439هـ - 21 نوفمبر 2017م
  10:31    بوتين والعاهل السعودي يؤكدان أهمية تعزيز تنسيق تحركات البلدين بشأن أسواق الطاقة    

القطامي يفتتح مؤتمر الإمارات السابع لأمراض «الأذن» واضطرابات التواصل بدبي

الانتهاء من إعداد مشروع قرار يلزم بفحص سمع حديثي الولادة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 19 يناير 2017

سامي عبد الرؤوف (دبي)

كشفت وزارة الصحة ووقاية المجتمع، أنه تم الانتهاء من إعداد مشروع قرار لمجلس الوزراء، يتعلق بنظام فحص حديثي الولادة، يلزم جميع المستشفيات الحكومية والخاصة في الدولة بإجراء فحص السمع لحديثي الولادة، مشيرة إلى أنه تم رفع مشروع القرار إلى المجلس الصحي برئاسة معالي وزير «الصحة»، الذي سيعقد اجتماعا الشهر القادم لمناقشة مشروع القرار، ومن ثم رفعه إلى مجلس الوزراء وتوقع الدكتور حسين الرند، الوكيل المساعد لقطاع المراكز والعيادات الصحية في وزارة الصحة ووقاية المجتمع، أن يعتمد ويطبق نظام الفحص الجديد لحديثي الولادة خلال العام الجاري، لافتا إلى أن فحص السمع للمواليد الجدد في المستشفيات الخاصة لا يدخل ضمن باقة الولادة، وبالتالي يترتب عليه دفع مبلغ 1000 أو 2000 درهم كتكاليف إضافية لإجراء الفحص، ولكن القرار الجديد سيلزم كافة المستشفيات الخاصة بإجراء الفحص وإدخاله ضمن تكاليف الولادة.

وذكر الرند، في تصريحات على هامش انطلاق فعاليات مؤتمر الإمارات السابع لأمراض الأذن والأنف والحنجرة واضطرابات التواصل بدبي أمس، أن فقدان السمع من أكثر العيوب الخلقية شيوعا، ويساعد الكشف المبكر في تشخيص الاعتلال السمعي واكتشاف الإعاقات السمعية لدى الأطفال والتدخل في الوقت المناسب والملائم لجميع الأطفال حديثي الولادة للحد من الإعاقات المتعلقة بالنطق واللغة.

وأكد أنه يجب فحص حاسة السمع لدى كل طفل حديث الولادة قبل أن يخرج من المستشفى،:أما أولئك الذين لا يجتازون التقييم المبدئي والتقييم الذي يليه بعد الخروج من المستشفى، فيجب أن يجرى لهم فحص وتقييم السمع الطبي المناسب عند بلوغهم سن ثلاثة أشهر، ويجب التدخل الطبي في حالات من تم تشخيصهم بضعف في السمع من قبل البرنامج الشامل لفحص السمع لدى المواليد، قبل بلوغهم سن ستة أشهر.

ولفت إلى أنه سيتم اتباع نظام إدارة بيانات ملائم لتتبع وتوثيق المواليد الجدد الذين يخضعون لبرنامج الفحص والمواليد الذين يجتازون الفحص المبدئي، والمواليد الذين يتم تحويلهم لإعادة الفحص مرة أخرى في حال التأكد من وجود إعاقات سمعية، والمواليد الذين يجب علاجهم في وقت مبكر.

كان معالي حميد القطامي، رئيس مجلس الإدارة ومدير عام هيئة الصحة بدبي، افتتح فعاليات «مؤتمر الإمارات السابع لأمراض الأذن والأنف والحنجرة واضطرابات التواصل» في فندق إنتركونتيننتال دبي فستيفال سيتي أمس ويستمر حتى 20 يناير الجاري. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا