• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

العين يقبض على «النمور» بسهولة ويترقب نتيجة لقاء الجزيرة وبني ياس

«الزعيم» يلامس «الدرع 12» بـ «الأربعة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 17 أبريل 2015

صلاح سليمان (العين) لامس «الزعيم» درع دوري الخليج العربي لكرة القدم، بعد القبض على «النمور» برباعية نظيفة، في لقاء مساء أمس، باستاد هزاع بن زايد، في افتتاح الجولة الثالثة والعشرين، حيث لم يعد يفصل العين عن اللقب الثاني عشر، سوى ثلاث نقاط فقط أو تعادل الجزيرة اليوم، ورفع «البنفسج» رصيده إلى 55 نقطة، بفارق عشر نقاط عن الملاحق المباشر الذي تنتظره مواجهة صعبة أمام بني ياس باستاد محمد بن زايد، فيما تجمد رصيد اتحاد كلباء الأخير عند 10 نقاط. ونجح «الزعيم» في تقديم عرض هجومي متميز خلال الشوطين، ونجح في حسم اللقاء خلال 12 دقيقة فقط، عندما تقدم بثلاثية نظيفة في الشوط الأول، الأول عن طريق ميروسلاف ستوتش في الدقيقة 30، وبعدها بدقيقتين، كان كيمبو إيكوكو على الموعد مع الثاني، وفي الدقيقة 42، يضع عمر عبدالرحمن بصمته على الهدف الثالث، وأكمل الغاني أسامواه جيان بإحراز الهدف الرابع في الدقيقة 83. بدأ العين اللقاء مهاجماً منذ الثواني الأولى، عندما مرر عمر عبدالرحمن كرة بينية إلى إيكوكو تصدى لها الحارس محمد التميمي بنجاح، واتضحت نوايا صاحب الأرض الذي فرض أسلوبه، بفضل تحركات عمر عبدالرحمن وستوتش، لاحت محاولة لـ «النمور»، من فرصة حسن علي إبراهيم، تصدى لها الحارس خالد عيسى بنجاح، ويرد عمر عبدالرحمن بتسديدة قوية، لم تسفر عن شيء، ويهدأ «رتم» المباراة قليلاً، ولكنه الهدوء الذي يسبق العاصفة، ويهدر دياكيه فرصة تسجيل الهدف الأول عندما مرر له ستوتش كرة جميلة أمام المرمى، أخطأها بغرابة. وينجح ميروسلاف ستوتش في تسجيل الهدف بتسديدة صاروخية، تسكن شباك محمد التميمي، بعد تمريرة من الكوري ميونج في الدقيقة 30، ويؤكد كيميو إيكوكو أفضلية «الزعيم» بالهدف الثاني، بعد مجهود فردي رائع. وأنقذ التميمي مرماه من فرصة محققة، عندما أبعد تسديدة إيكوكو بقبضة يديه، ويستغل بابا ويجو ثغرة من الجهة اليسرى لدفاع العين، ويمرر كرة جميلة إلى بترولي لم يتعامل معها بالصورة المطلوبة، ويهدر إيكوكو فرصة إضافة الهدف الثالث عندما هرب من الرقابة، وانفرد بالمرمى، ليبعدها التميمي إلى ضربة ركنية، وينجح عمر عبدالرحمن في حسم المباراة تماماً بالهدف الثالث في الدقيقة 42، بعد أن تلاعب إيكوكو بدفاع «النمور»، ومرر الكرة إلى «عموري» الذي لعبها بمهارة في الشباك ليضيف بصمته في الشوط الأول الذي انتهى بنفسجياً بثلاثية نظيفة. ويواصل «الزعيم» عرضه الهجومي في الشوط الثاني، بحثاً عن مزيد من الأهداف، ويحاول ستوتش عبر تسديدة مفاجئة مباغتة مرمى التميمي بالهدف الرابع، ولكن الكرة أخطأت المرمى، وتكرر السيناريو مع إيكوكو أيضاً بعد تمريرة رائعة من ستوتش في الدقيقة 54، ويدفع زلاتكو بالمهاجم الغاني أسامواه جيان بدلاً من عمر عبدالرحمن في في الدقيقة 57، وصادف بابا ويجو سوء حظ غريب، عندما ارتدت تسديدته من العارضة في الدقيقة 70، وأشرك زلاتكو الثنائي خالد عبدالرحمن وراشد عيسى، ويهدي جيان كرة برأسه إلي إيكوكو يسددها بقوة ليبعدها التميمي ببراعة، ويضع أسامواه جيان بصمته خلال اللقاء بهدف سهل من «هفوة» دفاعية في شباك التميمي في الدقيقة 83، وأضاع جيان فرصة تسجيل الهدف الخامس، بعد تسديدة مرت قريبة من المرمى، لتنتهي المباراة بنفسجية برباعية. عدد الجمهور 2657 بطاقة المباراة الأهداف:ميروسلاف ستوتش في الدقيقة 30، وكيمبو إيكوكو في الدقيقة 32 ، وعمر عبدالرحمن في الدقيقة 42، وأسامواه جيان في الدقيقة 83 «العين». الإنذارات:خالد علي خميس، وسليمان المغني، وسند علي «اتحاد كلباء». الحكام: عادل النقبي للساحة، وعاونه على الخطوط جمعة المخيني، وطلال راشد النعيمي، وناصر علي يوسف حكماً رابعاً، ووليد محمد موسى مراقباً للمباراة. جيان: نعيش أجواء الفرح العين (الاتحاد) أكد أسامواه جيان مهاجم العين أن «الزعيم بأكمله يعيش أجواء فرح، بسبب اقترابه من البطولة الثانية عشرة، وكذلك أجواء الأسرة الواحدة التي يعيشها الفريق، خاصة الاحتفال بعيد ميلاد زميله محمد أحمد»، وأشار إلى أن 3 نقاط فقط تفصلهم عن البطولة، وهذا شيء ممتاز، خاصة أن المهمة الآسيوية المقبلة مهمة، وتحتاج إلى التركيز بشكل كبير. وعن حالته البدنية، قال: «إنه ما زال في مرحلة التعافي من الإصابة التي تعرض لها مؤخراً، والتي أبعدته عن مستواه، وعاهد الجماهير العيناوية بأنه سوف يستعيد مستواه قريباً، حيث إن الفريق تنتظره العديد من المواجهات المهمة في الفترة المقبلة». عمر عبدالرحمن: دافع لـ «الآسيوية» العين (الاتحاد) أكد عمر عبدالرحمن صانع ألعاب العين، أن فريقه قطع خطوة كبيرة إلى الدرع، بالفوز على اتحاد كلباء، مشيراً إلى أنهم خدموا أنفسهم بأنفسهم، والنتيجة إيجابية، لأنها تسبق مباراة مهمة في البطولة الآسيوية، وهي مهمة وطنية تنتظر الفريق بعد اقترابه من حسم الدوري. وأضاف: «حسمنا اللقاء ومسألة حصولنا على الدرع أصبحت قريبة للغاية، لذلك تركيزنا الآن ينصب على المهمة الآسيوية، خاصة أن أهم ما يميزنا هذا الموسم، روح الأسرة الواحدة التي نعتبرها سر النجاح، والفوز أكبر دافع لنا لتمثيل الدولة آسيوياً وهو الهدف الأهم حالياً»،. ترويسة جديدة أكد علي محمود لاعب اتحاد كلباء أن العين استحق الفوز باللقاء، عطفاً على مستواه الهجومي، وأشار إلى أن «النمور» قدم مباراة جيدة في حدود الإمكانيات المتاحة. زلاتكو: هدفنا جمع أكبر عدد من النقاط.. ولا أفكر في الجزيرة العين (الاتحاد) بعد أن هنأ لاعبيه بالفوز أمس على اتحاد كلباء، والحصول على النقاط الكاملة، أكد الكرواتي زلاتكو داليتش مدرب العين أن فريقه لعب بجدية في الشوط الأول، وقدم كرة قدم عالية المستوى الفني، أثمرت عن تسجيله ثلاثة أهداف، وكانت لديهم الفرصة لزيادة «الغلة» في هذا الشوط، إلا أن اللاعبين أضاعوا جملة من الفرص. وقال إن الأداء جاء مختلفاً في الثاني، وفضل خلاله إراحة الثلاثي عمر عبدالرحمن وإبراهيما دياكيه ومحمد فايز، لافتاً إلى أنه كان يتوقع صعوبة المباراة قبل بدايتها، وأن جدية اللاعبين وسيطرتهم على مجريات اللعب سهلت عليهم الخروج بنتيجة إيجابية، وتحقيقهم فوزاً عريضاً، ما يجعلهم سعداء بالأداء والنتيجة على حد سواء، وأنه بعد المباراة لابد أن يوجه تفكيره وتركيزه إلى دوري الأبطال وملاقاة الشباب السعودي في الجولة قبل الأخيرة من مرحلة المجموعات. مشيراً إلى أنه طلب من لاعبيه بين الشوطين المحافظة على نظافة شباكهم، وتحاشي الحصول على البطاقات الملونة، لافتاً إلى أنهم حققوا ما سعوا إليه ولكنهم لم يصلوا بعد إلى هدفهم المنشود. وقال زلاتكو: «أتمنى أن يواصل لاعبونا بقية مباريات دوري الخليج العربي بالجدية نفسها والحماس التام، وأن تكون لديهم العزيمة والإصرار لحصد المزيد من النقاط، ولا أفكر حالياً في نتيجة مباراة الجزيرة عندما يواجه بني ياس اليوم، بل هدفنا الاهتمام بأدائنا، وجمع أكبر عدد من النقاط، يفوق عدد نقاط بطل الموسم الماضي، ولدينا الحافز والفرصة لبلوغ هذا الهدف. كما نحرص على أن ننهي الموسم أفضل دفاع وأقوى هجوم، وأن لا نخسر على ملعبنا، وأرى أن مباراة اتحاد كلباء هي إعداد لدوري الأبطال وكأس صاحب السمو رئيس الدولة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا