• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

ضمن معسكره في التشيك

«منتخب 99» يفوز على بانك إزبوج ويخسر أمام سلافيا براج

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 11 أغسطس 2016

التشيك، (الاتحاد)

حقق منتخبنا الوطني للشباب مواليد 1999 أول فوز له في مبارياته الودية أول أمس، بمعسكره في التشيك، محرزاً سبعة أهداف نظيفة في شباك نادي بانك إزبوج التشيكى، فيما خسر المباراة الثانية بثلاثية نظيفة أمام فريق سلافيا براج متصدر الدوري التشيكي تحت 17 سنة.

وقال سالم اليعقوبي، مدير المنتخب، إن الأبيض استهل أولى مبارياته مع نادي بانك إزبوج التشيكي وتمكن من التغلب عليه بسبعة أهداف مقابل لاشيء، في مباراة استطاع فيها لاعبونا فرض سيطرتهم على مجرياتها طوال فترة الشوطين، وفرض شخصيته على النادي التشيكي، وسجل الأهداف السبعة، عبد الله إدريس، حمدان المنصوري، مهند أحمد، طحنون حمدان، عبد الله أنور، محمد علي، سعيد يوسف بواقع هدف لكلٍ منهم.

وفي المباراة الودية الثانية خسر منتخبنا أول أمس أمام فريق سلافيا براج متصدر الدوري التشيكي، بثلاثة أهداف نظيفة، في مباراة شهدت ندية قوية بين منتخبنا والفريق التشيكي، حيث استطاع الأبيض السيطرة على مجريات الشوط الأول، حيث انتهى بالتعادل دون أهداف، وفي الشوط تمكن نادي سلافيا براج من فرض سيطرته واستغلال بعض الهفوات الدفاعية وتسجيل أهداف المباراة الثلاثة.

من جهته أكد جمال الحساني المكلف بتدريب المنتخب خلال هذه الفترة، إن الفوز في الودية الأولى أعطى ثقة بالنفس ودفعة معنوية كبيرة للاعبين، في مستهل مبارياته الودية في معسكره الخارجي في التشيك، لكن مباراة متصدر الدوري التشيكي أظهرت لنا أخطاء وهفوات تم تدوينها وتسجيلها من قبل الجهاز الفني للمنتخب وسيتم الوقوف عليها خلال التدريبات اليومية، وشرح كيفية تلافيها، إضافة إلى تعزيز الجوانب الإيجابية التي ظهرت لدى اللاعبين خلال المباراتين في التدريبات، وهنا تبرز فائدة المعسكرات والمباريات الودية فنحن نتعلم من أخطائنا، ونتعرف على الإيجابيات، خاصة أن هذا هو التجمع الأول للمنتخب.

وسيشارك الأبيض، في بطولة ودية ضمن معسكره في التشيك تبدأ في 16 من أغسطس، وتنتهي في العشرين منه، تضم إلى جانب منتخبنا الوطني منتخبات التشيك واليابان وأوكرانيا في المجموعة الأولى، والمجموعة الثانية تضم منتخبات الولايات المتحدة الأميركية وهنغاريا وسلوفاكيا والمنتخب الروسي، وتعتبر تجربة جيدة ومفيدة للاعبين .

وكان منتخبنا الوطني للشباب تحت 17 سنة، قد بدأ معسكره الخارجي من 5 أغسطس وحتى 21 من الشهر ذاته، بحضور 23 لاعباً هم: هزاع عمار النعيمي، حمدان علي الكثيري، طلال عبيد محمد، فهد محمد يوسف، سيف غازي فهيد، عبدالله أنور عبدالله، طحنون حمدان سعيد، سالم خيري أحمد، عبدالله إدريس صقر، علي سالم علي، عبدالله طارق مصبح، مهند أحمد حسن، محمد عبدالله الدوسري، سعود العبد العبري، حسن علي حسن، سعيد يوسف سعيد، سيف سعيد إبراهيم، عيسى ناصر حاتم، سيف مطر المهيري، خليل إبراهيم شكري، محمد علي يوسف، حمدان محمد المنصوري، أحمد إبراهيم سرور.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا