• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

مهرجان سلطان بن زايد البحري

«خطاف» يعانق لقب «البوانيش» لطلبة المدارس

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 17 أبريل 2015

أبوظبي (الاتحاد)

تحت رعاية سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان ممثل صاحب السمو رئيس الدولة رئيس نادي تراث الامارات، وفي إطار فعاليات مهرجان سموه التراثي البحري الأول، نظم قسم السباقات البحرية في النادي سباق البوانيش الشراعي لطلبة المدارس، بمشاركة 40 قاربا، على متنها 200 طالب من فئات عمرية مختلفة من هواة رياضة الشراع التقليدي، قطعوا مسافة ثلاثة أميال بحرية ما بين مياه الميناء الحر، وحتى منصة التتويج بالقرية التراثية بكاسر الأمواج قبالة كورنيش أبوظبي.

ويأتي تنظيم السباق تنفيذا لتوجيهات سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان لربط أبناء الجيل الجديد بتراثهم البحري، وتعليمهم أصول وقواعد هذه الرياضة لتواصلها عبر الأجيال، عبر إرشادات عدد من النواخذة الذين رافقوا المشاركين في منافساتهم، وتقديم خبراتهم لهم، وتعريفهم بفنون وأسرار هذه الرياضة الشعبية الجميلة.

وشكّل السباق احتفالية بحرية شبابية مميزة، حيث رسمت القوارب مشهداً رائعاً على كورنيش أبوظبي، بأشرعتها المزينة بأعلام الدولة واصطفت أعداد كبيرة من الجماهير على الكورنيش، لمتابعة منافسات السباق الذي جسد واحداً من المشاهد التراثية البحرية التي تعكس اهتمام النادي بهذه الرياضة ونشرها بين أبناء الجيل الجديد.

وأعلنت لجنة التحكيم بحضور أحمد عبد الله المهيري رئيس قسم السباقات البحرية في النادي، عن فوز القارب «خطاف» صاحب الرقم 46 بالمركز الأول بقيادة مروان عبد الله محمد المرزوقي، لمالكه عتيق محمد سالم محمد الرميثي، وحل في المركز الثاني «خزام» صاحب الرقم 15، بقيادة أحمد سعيد سالم الرميثي، لمالكه عبد الله المسعود، وجاء في المركز الثالث «مليح» بالرقم 160، وقيادة عبيد جمعة الأحباب نصيب الرميثي، وسيتم تتويج الفائزين رسميا عصر غد، ضمن احتفالية تتويج الفائزين بجوائز سباق أبو الأبيض للمحامل الشراعية فئة 43 قدما.

عقب ختام السباق، هنأ أحمد عبد الله المهيري رئيس قسم السباقات البحرية في النادي الفائزين بالمراكز الأولى للسباق، مشيدا بجهود النواخذة لمساعدة البحارة الشباب والناشئة من طلبة المدارس وتقديم الخبرات والمهارات اللازمة لهم لعكس صورة مشرقة عن التراث البحري للدولة، كما وجه الشكر والتقدير إلى النواخذة والبحارة من الشباب والناشئة الذين شاركوا في هذه الاحتفالية البحرية الشبابية التي تعكس مدى قيمة وأهمية البحر والرياضات البحرية التقليدية في نفوس ابناء الجيل الجديد.

وأوضح الفائز بناموس السباق مروان عبد الله محمد المرزوقي أن الفوز لم يكن هاجسه الأول بقدر الاهتمام بالمشاركة في ملحمة شراعية البوانيش وإحياء التراث البحري للدولة، وأعرب عن تقديره لجهود إدارة النادي وما قدمته لدعم المشاركين على كافة المستويات، مما يؤكد ريادة النادي في تطوير هذه الرياضة المميزة والتي تجد قبولا واهتماما من الشباب.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا