• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

دراسة: سكان المناطق الساحلية في ألمانيا الأكثر صحة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 09 أغسطس 2016

برلين (د ب أ)

أظهرت دراسة ألمانية أن سكان ولاية ميكلينبورج فوربومرن، الساحلية في ألمانيا، يعيشون أطول من بقية سكان ألمانيا حيث يتحرك 19% منهم بشكل كاف ويأكلون بشكل متوازن ولا يدخنون ولا يشربون الكثير من المشروبات الكحولية ولا يعانون كثيرا من الضغوط النفسية.

وحسب الدراسة التي أجرتها شركة التأمين الصحي الألمانية، ونشرت نتائجها أمس، فإن 14% من سكان ولاية شليسفيج هولشتاين الساحلية، يعيشون في ظل هذه الظروف المثالية للصحة مما يجعل الولاية تحتل المركز الثاني من حيث أسلوب الحياة الأمثل للصحة، تليها ولاية تورينجن التي تحتل المركز الثالث رغم أنها لا تطل على مناطق بحرية.

وجاءت ولاية شمال الراين فيستفاليا وولاية بادن فورتمبرج في المركزين الأخيرين في ترتيب الولايات التي يعيش سكانها في ظروف صحية نموذجية، حيث لم تتجاوز نسبة السكان الذين يولون للرياضة اهتماما أكبر ولا يدخنون ولا يشربون الكثير من الكحوليات 9% لكل من الولايتين.

وأوضح أحد الخبراء، أن سكان ولاية ميكلينبورج فوربومرن أثبتوا مرة أخرى أنهم رواد الحياة الصحية في ألمانيا حسبما أظهرت دراسة سابقة أيضا، وذلك يرجع إلى أن سكان الولاية يتحركون ساعتين ونصف على الأقل أسبوعيا، وهي النسبة التي توصي بها منظمة الصحة العالمية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا