• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

عجمان والنصر.. على «نار هادئة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 27 أبريل 2014

رضا سليم (عجمان)

يشهد ستاد راشد بن سعيد بنادي عجمان في الساعة السابعة والنصف مساء اليوم، مواجهة الحسابات المختلفة، بين عجمان والنصر ضمن الجولة الرابعة والعشرين لدوري الخليج العربي لكرة القدم، ويسعى الفريقان على مدار 90 دقيقة، البحث عن التفوق والحصول على النقاط الثلاث، ويتمسك أصحاب الأرض بفرصة الخروج بنتيجة إيجابية على ملعبهم ووسط جماهيرهم، آملاً في الحفاظ على المركز العاشر الذي يحتله الفريق، إلا أنه مهدد بالتنازل عنه في حالة خسارته وفوز أو تعادل ملاحقيه الإمارات والوصل، نظراً لأن الفارق بينهم نقطة.

ويبحث «العميد» عن فوز مهم يدفع به إلى «مربع الكبار»، خاصة أن حسبة المراكز من الثالث إلى السادس معقدة، حيث يتساوى معه الجزيرة برصيد 36 نقطة وفارق الهدف يضع «العميد» في المركز الخامس ويسبقهما الشارقة والوحدة في المركزين الثالث والرابع ولكل منهما 39 نقطة، وينتظر النصر كبوة الوحدة والشارقة، إلا أن ذلك مرهون بفوزه على «البرتقالي» أي أن النقطة الواحدة سيكون لها الدور الأكبر في اشتعال مباراة عجمان والنصر، سواء في ثبات «البرتقالي» في مركزه أو تقدم «العميد» إلى «المربع».

ويتعامل عبدالوهاب عبدالقادر مدرب عجمان بأسلوب مختلف في هذا اللقاء عن مواجهة الدور الأول التي انتهت بفوز النصر 2-1، إلا أن الحسابات اختلفت، بعدما اكتملت صفوف الفريق، وانتهت أزمة الإصابات التي واجهت الفريق، كما أن «البرتقالي» حصل على الراحة الكافية، وتخلص من ضغوط الهبوط، واستعاد جميع المصابين، ويلعب بصفوف مكتملة، في الوقت الذي اعتاد فيه الفريق تقديم مباراة جيدة أمام النصر، وهو ما حدث في كل المباريات السابقة منذ عودة الفريق لدوري الأضواء.

ويلجأ عبدالوهاب إلى التشكيلة الثابتة التي لعب بها المباريات السابقة، خاصة أن الفريق حقق نتائج جيدة بهذه التشكيلة في الدور الثاني، وسجل 14 نقطة حتى الآن، مقابل 8 نقاط في الدور الأول، ولعب الفريق مباراة ودية أمام الوصل فاز بها بالأربعة، وهو ما يؤكد جاهزية «البرتقالي» فنياً ومعنوياً للمواجهة.

في الوقت نفسه، يواجه فريق النصر مشكلة كبيرة في غياب نجمه إبراهيما توريه الذي تعرض للطرد في المباراة الأخيرة في الدوري أمام الشباب، بجانب خروج إيدير من قائمة الفريق للإصابة أي أن الفريق يعتمد على هولمان وليما فقط كأجانب في الوقت الذي يعود علي حسين من الإصابة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا