• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

صحف إيطاليا:

«أولي فيدال».. بوفون «السوبر ستار»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 16 أبريل 2015

محمد حامد (دبي)

أحكم أرتورو فيدال نجم اليوفي قبضته على عناوين الصحف الإيطالية، وحصل على لقب «صاحب الصرخة الذهبية» و«الهدف الذهبي» في إشارة إلى أهمية الهدف الذي سجله في مرمى موناكو الفرنسي «العنيد» من ركلة جزاء، وسوف تتضح قيمة هذا الهدف في مباراة الإياب التي تقام الأسبوع المقبل في إمارة موناكو. وعلى الرغم من أن الفوز بهدف ليس كافياً، إلا أن نجوم اليوفي وجماهيره والصحافة الإيطالية احتفلوا جميعاً بالفوز ، يبدو أن السبب في ذلك يعود إلى الثقة الكبيرة في قدرة اليوفي منع الفريق الفرنسي من التسجيل، بل إنه يملك القدرة على إحراز هدف في مباراة الرد يعقد من حسابات الفريق الفرنسي.

صحيفة «لاجازيتا ديللو سبورت» عنونت: «فيدال.. صرخة الذهب» في إشارة إلى طريقة احتفال اللاعب بالهدف والفوز الصعب على أحد أفضل أندية النسخة الحالية للبطولة القارية من حيث صلابة الدفاع، وتابعت: «فيدال يهدي اليوفي انتصاراً ثميناً من ركلة جزاء مثيرة للجدل». وأشارت الصحيفة إلى أن النجم المخضرم جيانلويجي بوفون قائد وحامي عرين اليوفي كان اللاعب الأفضل في الملعب من كافة الوجوه، وكانت تصدياته مؤثرة في خروج اليوفي منتصراً، كما أنه منع الفريق الفرنسي من التسجيل، مما يمنح البيانكونيري أفضلية في مباراة العودة. وحصل بوفون على لقب «السوبر ستار» وفقاً لصحيفة «لاجازيتا ديللو سبورت» كما حظي بالتقييم الأعلى في الصحيفة الإيطالية، بحصوله على 7 درجات، فيما تراوحت درجات بقية اللاعبين بين 5.5 و6 درجات، وكان الأسوأ ماركيزيو بحصوله على 5.5 من 10 درجات. واللافت أن بوفون يتألق كلما مضى به قطار العمر، ويبدو أنه لا يفكر في الاعتزال قريباً فقد تمكن حامي عرين السيدة العجوز من التوهج بصورة لافتة في المباريات الأخيرة، بنجاحه في حماية مرماه من الأهداف على مدار 540 دقيقة، وتحديداً في مباريات اليوفي أمام ساسولو، ودورتموند، وباليرمو، وجنوى، وإمبولي، وأخيراً موناكو.

أما صحيفة «كورييري ديللو سبورت» فعنونت:«يوفي.. إنه هدف ذهبي»، وهي إشارة تؤكد أن تأهل اليوفي إلى الدور المقبل سوف يكون على الأرجح بسبب هذا الهدف، وهو استباق للأحداث الهدف منه الإشارة إلى أهمية هدف فيدال، واللافت أن الصحيفة أقرت هي الأخرى بأن ضربة الجزاء التي حصل عليها اليوفي محل نزاع وجدل. في حين عنونت صحيفة «توتو سبورت»، وهي الأقرب لليوفي وجماهيره «أولي فيدال»، وهو تعبير يفيد التغني باسم اللاعب، وأشارت إلى أن اليوفي عانى كثيراً حتى تحقق له الفوز الصعب، بهدف سوف تتضح قيمته الحقيقية في مباراة الإياب التي تقام بالإمارة الفرنسية.

من جانب آخر، استبعد بوفون وجود أي خطط حالية لديه لاعتزال لعب كرة القدم وقال إنه من غير المناسب أن يتخذ هذه الخطوة بينما يشعر أنه في أعلى فترات مشواره. وقال بوفون (37 عاما) للصحفيين بعد فوز يوفنتوس 1-صفر على موناكو: «يعتزل اللاعب عندما يشعر أن ليس بوسعه أن يقدم ما اعتاد فعله في الملعب». وأضاف: «هذا هو الواقع بصفة عامة وليس في حالتي أنا فقط، سأواصل اللعب طالما كان بوسعي الظهور بشكل جيد».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا