• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

المزروعي يثمن دور «أبوظبي الرياضي»

الظفرة يستضيف المهرجان الرابع لمدارس الكرة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 27 أبريل 2014

نظم مجلس أبوظبي الرياضي المهرجان الرياضي الرابع لمدارس كرة القدم والذي استهدف الفئات العمرية لـ 7 و8 سنوات لأندية أبوظبي، واستضاف نادي الظفرة المهرجان الختامي بمدينة زايد بالمنطقة الغربية أمس الأول بحضور سالم أحمد المزروعي وخميس عيسى المزروعي عضوي مجلس شركة الظفرة لكرة القدم وعبدالفتاح صالح مدير النادي وعيسى عبدالله الحمادي إداري قطاع الناشئين وبدر حامد المدير الفني لمدرسة الكرة وناصر حسان المشرف الفني لقطاع الناشئين وممثلي أندية مانشستر سيتي والعين والجزيرة والوحدة وبني ياس.

ويأتي المهرجان ضمن مبادرات مجلس أبوظبي الرياضي الساعية لدعم قاعدة المراحل السنية بأندية أبوظبي وكذلك تفعيل البطولات والنشاطات للفئات العمرية الصغيرة في الأندية والعمل على تنمية روح التنافس الشريف وغرس الثقافة الرياضية عند الصغار وتطوير مهاراتهم وقدراتهم والوقوف عند مستوياتهم.

وجاء ختام مهرجان هذا العام مميزاً وفريداً وأرضى طموحات كل الحاضرين الذين أشادوا بحسن التنظيم والرعاية من نادي الظفرة الذي أضاف أفكارا جديدة في التنظيم والمنافسة.

وثمن سالم أحمد المزروعي دور مجلس أبوظبي الرياضي برئاسة سمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان رئيس مجلس أبوظبي الرياضي لدعمه أندية أبوظبي وتذليل كافة الصعوبات لإنجاح مثل هذه المهرجانات، وتقدم بالشكر لأكاديمية نادي مانشستر سيتي لحضورها وللأندية المشاركة في نجاح هذا التجمع الذي حضره ما يقارب من 270 ناشئاً يمثلون أندية أبوظبي الخمسة وأكاديمية نادي مانشستر سيتي.

وقال: «فكرة هذا التجمع الرياضي هي إعطاء فرصة للجيل الجديد من النشء للمشاركة في منافسات وممارسة كرة القدم في مهرجانات تكون منظمة بحيث يتم تجميع الأطفال في الأندية الخمسة في أبوظبي ويلتقون كل شهر في أحد هذه الأندية ليتجمع الصغار لممارسة كرة القدم ضمن مباريات ودوريات غير محسوبة الأهداف أو النتائج».

وأضاف: «غاية المهرجان هي كيفية ممارسة المباريات وصقل المهارات وتنمية المواهب الرياضية لتجعل اللاعبين يتبادلون مع زملائهم في الأندية الأخرى الخبرات في سن مبكرة.

وفي السياق نفسه قال خميس المزروعي عضو مجلس إدارة شركة الظفرة إن مبادرة مجلس أبوظبي الرياضي برعاية ودعم مهرجان كروي يقام بصفة دورية في إحدى أندية أبوظبي يعتبر فرصة يجب استثمارها لأنها تشجع اللاعبين الناشئين في الاحتكاك والتعلم من زملائهم في مختلف الأندية لصقل مواهبهم واستثمارها بلعب رياضة مفيدة لصحة العقل والجسم. (أبوظبي - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا