• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

ميناء زايد يستقبل الباخرة السياحية كوين إليزابيث

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 16 أبريل 2015

أبوظبي (الاتحاد)

استقبلت موانئ أبوظبي الباخرة السياحية كوين إليزابيث لدى وصولها الى ميناء زايد مؤخراً بلوحات تراثية وفلكلورية مشاركة منها في احتفالاتها بالذكرى السنوية 175 لمشغل الخطوط البحرية السياحية «كونارد» المالكة للسفينة.

وكان في استقبال السفينة نائب الرئيس لعمليات الموانئ، عبد الكريم المصعبي ومدير محطة أبوظبي للسفن السياحية، نورة راشد الظاهري ممثلين عن موانئ أبوظبي في تهنئة قائد السفينة كوين إليزابيث الكابتن إنجر كلاين ثورهاوج بمناسبة إطلاق كونارد أولى رحلاتها البحرية وعبورها المحيط قبل 175 عاماً.

وقدمت موانئ أبوظبي لقائد السفينة وطاقمها هدية تذكارية عبارة عن مجسم لقارب البوم الشهير في دولة الإمارات.

وأشار إلى أنها المرة الأولى التي تزور فيها سفينتين سياحيتين تملكهما كونارد ميناء زايد خلال موسم واحد، مما يؤكد المكانة التي يحتلها الميناء على برامج الرحلات العالمية التي تديرها كونارد ونقاط الجذب السياحي التي تمتلكها مدينة أبوظبي. وأضافت الظاهري: «حظي أكثر من 4700 سائح نقلتهم سفن كونارد هذا الموسم بفرصة اكتشاف المرافق السياحية المتنوعة في أبوظبي». وعبرت الظاهري عن سعادتها بالمشاركة في الاحتفال وفرصة لقاء اول كابتن أنثى تزور أبوظبى على متن باخرة سياحية بحجم كوين اليزبيث.

وتعتبر إنجر كلاين أول قبطان أنثى تتولى قيادة سفينة ضمن أسطول كونارد. وتنحدر الكابتن ثورهاوج من أصول دانماركية وتحديداً من جزر فارو حيث يتجه معظم سكانها لامتهان البحر والملاحة نظراً لطبيعة المكان. وتمثل ثورهاوج مصدر إلهام لكثير من النساء في العالم بعد أن حققت هذه المكانة المرموقة في صناعة يهيمن عليها الذكور. ولدى سؤالها، أفادت بأنها عرفت منذ سن مبكرة أنها ستصبح بحارة لأنها أرادت أن تدور حول العالم وتسافر إلى كثير من المدن. وقالت إن السبب في النجاح الذي حققته يعود إلى المثابرة والإصرار في عملها لتحقيق أهدافها.

يذكر أن «كوين إليزابيث» انطلقت في رحلة حول العالم ووصلت إلى ميناء زايد قادمة من مومباي واتجهت إلى دبي قبل أن تختتم رحلتها عائدة إلى ميناء ساوثهامبتون.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا