• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

3 مرشحين فوجئوا بغياب أسمائهم عن الكشوف الانتخابية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 15 أبريل 2015

الخرطوم (وكالات)

زادت الشكاوى في اليوم الثاني، قبل الأخير، من عدم وجود أسماء بعض الناخبين في السجلات الانتخابية، مما يحول دون إمكانية تصويتهم، حسبما أفاد مراسل «سكاي نيوز عربية». وكان أحد المرشحين المستقلين في الانتخابات، ضحية لفوضى عدم وجود أسماء الناخبين في الكشوف، مما أدى إلى مشادة مع رئيس اللجنة التي كان من المفترض أن يصوت بها. وفوجئ اثنان من المرشحين لرئاسة الجمهورية بعدم وجود أسمائهم في السجل الانتخابي. وأكد المرشح المستقل لرئاسة الجمهورية عصام علي الغالي تاج الدين، إنه توجه للتصويت بمركز «خديجة بنت خويلد» بالخرطوم بحري، لكنه فوجئ بعدم وجود اسمه في السجل، برغم وجود أسماء بقية أسرته.

وقال الغالي في تصريحات صحفية إنه أبلغ المسؤولين قبل يوم من بدء الاقتراع بعزمه التصويت في ذات المركز الذي سبق وأن أدلى فيه بصوته خلال انتخابات 2010.

كما واجه مرشح حزب الإصلاح الوطني للرئاسة محمد الحسن الصوفي، ذات المعضلة عندما فوجئ بخلو كشوفات الناخبين من اسمه ضمن الذين يحق لهم الاقتراع بمحلية «أم بدة» الحارة 17. وأشار إلى أن اسمه مسجل في مدينة دلاس بالولايات المتحدة الأميركية، وكان من المنتظر إرساله عبر الإيميل، وقال الصوفي إنه سيراجع الجهات المعنية ريثما يتم إرسال اسمه حتى يتمكن من الإدلاء بصوته في الانتخابات.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا