• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

إصابة عريس في مشاجرة بين 7 أشخاص بالسلاح الأبيض برأس الخيمة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 25 أبريل 2014

وقعت صباح أمس مشاجرة، بين مجموعة من الشباب كانوا يحضرون عرسا في إحدى مناطق رأس الخيمة، استخدمت فيها أسلحة بيضاء، وقد تلقت غرفة العمليات بشرطة رأس الخيمة بلاغاً من أحد الأشخاص، يفيد بوقوع مشاجرة بإحدى المناطق بين عدد من الأفراد من جنسيات مختلفة، بعد اعتداء بعضهم على بعض باستخدام أسلحة بيضاء أثناء حضورهم حفل زفاف.

وحول تفاصيل الواقعة، أشار العميد عبدالله خميس الحديدي مدير عام إدارة العمليات الشرطية بشرطة رأس الخيمة، إلى أنه بعد تلقي غرفة العمليات بالقيادة العامة لشرطة رأس الخيمة فجر أمس البلاغ، تم على الفور انتقال جميع الجهات المختصة بكافة وحداتها إلى موقع البلاغ، وتبين أنه كان يقام حفل زفاف، ووقعت مشاجرة بين مجموعة من الأشخاص وعددهم 7، من جنسيات مختلفة وتتراوح أعمارهم بين(20 و30 عاماً) ونتيجة لوجود خلافات سابقة بينهم، نشبت بينهم مشادات كلامية وعلى إثرها وقع عراك جماعي وقامت مجموعة منهم بالاعتداء على العريس مما أدى إلى إصابته، وتطور الأمر إلى استخدام الأسلحة البيضاء مما أسفر عن وقوع إصابات تراوحت بين المتوسطة والبليغة وعلى إثرها أدخلوا المستشفى لتلقي العلاج اللازم.

وتباشر الجهات المختصة بشرطة رأس الخيمة الآن استكمال الإجراءات القانونية والتحقيقات اللازمة مع المتسببين بالواقعة، لمعرفة الدوافع والأسباب الحقيقية للخلافات الواقعة، كما تم تحريز الأسلحة البيضاء المستخدمة في المشاجرة.

وحذر الحديدي من ظاهرة استخدام السلاح الأبيض من قبل الشباب وما ينتج عن ذلك من أضرار وإصابات وتعريض حياة الآخرين وسلامتهم للخطر، داعياً الأهالي إلى تحمل مسؤولياتهم وضبط سلوك أبنائهم ومراقبتهم ومنعهم من حيازة أو حمل السلاح الأبيض، مؤكداً في الوقت نفسه أن شرطة رأس الخيمة لن تتهاون مع أي شخص يرتكب مثل هذه الأفعال غير القانونية التي تعد دخيلة على مجتمع الإمارات بشكل عام. من جهته، أشار حبيب خان شقيق المصاب، إلى أن شقيقه البالغ من العمر 26 عاما كان في إحدى المناطق السكنية مع صديقه، إلى أن فوجئ بأربعة أشخاص من بينهم «عريس»، حاولوا بداية توجيه طلقة نارية إليه ولكنه تمكن من تفاديها، فلجؤوا بعدها لضربه بسلاح أبيض في الرأس، حيث تعرض لإصابات بليغة ونزيف حاد، تم نقله بعدها إلى منزل بالقرب من موقع الحادثة، ثم لحقوا به وطعنوه مرة أخرى طعنتين واحدة في اليد والثانية في الظهر مما أفقده وعيه، وعندها لاذوا بالفرار من الموقع. وذكر أن الأشخاص الذين اعتدوا على شقيقه بالضرب، كانوا قد اعتدوا أيضاً على شقيقه الآخر قبل أسبوعين، مشيرا إلى قيامه بإبلاغ مركز الشرطة بذلك لاتخاذ الإجراءات اللازمة. وعن الأسباب التي دفعت الأشخاص الأربعة للاعتداء على شقيقيه، ذكر أنه لم يتمكن حتى الآن من معرفة دوافع قيامهم بذلك. وأشار حبيب إلى أن شقيقه موجود حاليا في المستشفى يتلقى الرعاية الطبية اللازمة، حيث ذكر الأطباء أن حالته خطيرة وقد تعرض لنزف حاد وكسر في الجمجمة، جراء الإصابات البليغة والضربات التي تعرض لها.

(رأس الخيمة - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض