• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

الأسواق الناشئة أكثر جاذبية لاستثمارات الطاقة المتجددة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 07 أغسطس 2016

أبوظبي (الاتحاد)

تشكل الأسواق الناشئة في آسيا وأميركا اللاتينية وأفريقيا، نصف الأسواق المدرجة في مؤشر جاذبية البلدان للطاقة المتجددة، بما في ذلك أربع دول أفريقية حلت ضمن أفضل 30 دولة. وقبل عشر سنوات، أصبحت الصين والهند وحدهما، قادرتا على الجاذبية لمنافسة أسواق أكثر تقدماً لاستثمارات الطاقة المتجددة.

ووجد تقرير أعده المؤشر، أن شيلي واحدة من بين أول الدول التي أنجزت مشاريع ذات جدوى اقتصادية للطاقة المتجددة، لتنافس مباشرة مع كافة المصادر الأخرى للطاقة.

وفي ذات الوقت، أظهر قطاع الطاقة المتجددة في البرازيل، قوة وسط ركود اقتصادي، في حين ظلت فيه سوقها المتخلفة للطاقة الشمسية، تتميز بجاذبية مفيدة. كما فتحت مزادات الكهرباء التي أطلقتها المكسيك مؤخراً، الباب لفرص تقدر بمليارات الدولارات تحت سوق للطاقة تم تحريرها في الآونة الأخيرة.

وفي غضون ذلك، تبدو الدول الأوروبية، أنها تعمل على تقليص تطلعاتها وهي تتصدى لتحديات تبني الطاقة المتجددة مع إرث لتوليد الكهرباء بالطرق المركزية التقليدية.

وتعكف الأسواق الناشئة، على تغيير قطاعات الطاقة لديها بوتيرة غير مسبوقة، حيث تفوقت استثمارات الطاقة المتجددة للدول النامية في العام الماضي، على نظيراتها المتقدمة للمرة الأولى. وخضعت أميركا اللاتينية تحديداً، لاختبار حاسم فيما يتعلق بسرعة نمو الأسواق.

وقال بن وارين، المحرر الرئيس لتقرير المؤشر: «كانت الأسواق في المراحل الأولية من مسيرتها في قطاع الطاقة المتجددة، مستفيدة من التقنيات الأقل تكلفة والأكثر كفاءة ومن قلة تكلفة رأس المال ومن توقعات المصادر الأكثر مصداقية. وأكدت تدفقات رؤوس الأموال العالمية المتصاعدة، أن المستثمرين أصبحوا أكثر تكيفاً مع الأسواق الجديدة. ومن المنتظر أن تشهد أسواق الدول النامية طرح استثمارات ضخمة تتميز بانبعاثات كربونية قليلة».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا