• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

«التعاون الإسلامي» تطالب برفع العقوبات الأميركية على السودان

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 06 أغسطس 2016

جدة (وكالات)

استقبل الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي إياد أمين مدني، بمقر الأمانة العامة، أمس الأول، وزير الخارجية السوداني إبراهيم غندور. وأكد الأمين العام خلال المقابلة، دعم المنظمة المتواصل للسودان لرفع العقوبات الأحادية الأميركية المفروضة عليه انسجاماً مع القرارات التي تم اتخاذها من قبل مجلس وزراء الخارجية المنعقد في الكويت عام 2015، ومؤتمر القمة الإسلامية المنعقد في إسطنبول في أبريل 2016.

من جانبه، أكد الوزير السوداني دعم بلاده لأنشطة وبرامج المنظمة، والتزامها بأهداف ميثاقها، مثمناً الدور المهم للمنظمة الذي تضطلع به للمساهمة في حل الملفات المعقدة والمتشابكة التي تعرفها المنطقة. كما أطلع الوزير الأمين العام على آخر المستجدات التي يشهدها الحوار الوطني في السودان معرباً عن تفاؤله حول النتائج الإيجابية التي تم التوصل إليها إلى حد الآن. وقالت المنظمة في بيان، بثته وكالة الأنباء الإسلامية الدولية (إينا)، إن اللقاء مثل فرصة مهمة، تبادل الجانبان فيها وجهات النظر حول عدد من القضايا الإقليمية والدولية الراهنة، وأهمها القضية الفلسطينية، وتطورات الأوضاع في كل من ليبيا واليمن وسوريا.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا