• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م
  11:17    أمير الكويت يقول إن خيار تخفيض الإنفاق العام أصبح حتميا        11:18    تركيا.. هناك مؤشرات على أن هجوم اسطنبول نفذه حزب العمال الكردستاني    

ينطلق اليوم تحت شعار «لا حقوق بلا أمن»

منتدى بالمنامة يبحث تهديدات إيران للأمن العربي

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 06 أغسطس 2016

المنامة (بنا)

تحت رعاية رئيس مجلس النواب البحريني أحمد بن إبراهيم الملا، تنطلق مساء اليوم السبت، بالمنامة فعاليات المنتدى العربي الأول بعنوان «التهديدات الإيرانية للأمن الإنساني العربي»، تحت شعار (لا حقوق بلا أمن) الذي تنظمه «الفدرالية العربية لحقوق الإنسان» بحضور أعضاء مجلس النواب ومجلس الشورى والمجالس التشريعية الخليجية، والأجهزة المعنية بالدول العربية، والهيئات المعنية بحقوق الإنسان والتنمية، والمؤسسات والمجالس واللجان والهيئات الوطنية العربية لحقوق الإنسان، والمنظمات العربية والدولية العاملة بمجال حقوق الإنسان، ومراكز البحوث والدراسات والأكاديميون والطلبة والباحثون في مجال حقوق الإنسان. وأكد الملا على الدعم البرلماني للعمل الحقوقي وأن حق الإنسان في العيش بأمن وسلام حق ثابت ومبدأ راسخ، نصت عليه كل الشرائع السماوية، والمواثيق الإنسانية والحضارية، فلا حياة ولا نماء، من دون توفير وضمان للأمن والاستقرار. وأن مكافحة الإرهاب واجب على الجميع، خاصة في ظل الدور الإيراني الواضح والمعلن الداعم للجماعات الإرهابية والمهدد لأمن الدول الخليجية، والأمن الإنساني العربي.

وأعرب عن تطلعه أن يحقق المنتدى هدفه الأسمى، بوضع تصور لاستراتيجية وطنية وقومية، وتشكيل لجنة خبراء، لمتابعة تطوير وتنفيذ تلك الاستراتيجية، لتكون باكورة لانطلاق عمل عربي شامل، لمواجهة تلك التدخلات على مختلف الأصعدة، وذلك بالشراكة مع مختلف الأطراف العربية الفاعلة. وأكد أهمية احتضان البحرين للمنتدى للتصدي للحراك الإيراني السلبي في المنطقة العربية، وتعزيز الأمن والاستقرار وحقوق الإنسان في الدول العربية، وللتأكيد على دعم الهوية الوطنية والجهود العربية لنبذ ووقف مختلف الصراعات والنزاعات القائمة على أسس مذهبية أو طائفية.

وطالب رئيس مجلس النواب بضرورة تعزيز التعاون العربي المشترك في مواجهة موجة التطرف الأيديولوجي والطائفي متعددة الأقطاب والانتماءات، الناتج عن إصرار إيران على التدخل في شؤون الدول العربية من أجل تنفيذ سياستها الطائفية الخطيرة، التي تهدف إلى إخضاع وإضعاف دول المنطقة العربية، وإنهاكها وصرفها عن متابعة تنفيذ خططها الإنمائية لتحقيق المزيد من التقدم والازدهار لشعوبها، ولتحافظ على سيادتها ووحدة أراضيها وسلامتها الإقليمية، وتكون في موقع قوة تحمي الأمن والسلم في هذه المنطقة المضطربة من العالم. ودعا الجهات المنظمة والمشاركة في المنتدى، لا سيما الخبراء والمتخصصين، أن يخرجوا باستراتيجية عربية تسهم في تقرير الأمن والاستقرار والتنمية وحقوق الإنسان العربي، وتوقف المشروع التوسعي الذي تتبناه إيران ويعكس حلمها في فرض الهيمنة على منطقة الخليج العربي والعالم العربي.

ومن المقرر أن يشهد المنتدى ثلاث جلسات رئيسة، والإعلان عن تدشين المبادرة العربية لتعزيز الحقوق والأمن العربي. كما سيتم في المنتدى مناقشة التهديدات الإيرانية للأمن الإنساني العربي، حيث سيتحدث أستاذ القانون الجنائي وعضو الهيئة الدائمة المستقلة لحقوق الإنسان عمان د. راشد البلوشي عن الأمن الإنساني والأمن القومي كضمانة لتعزيز الحقوق والحريات. فيما سيتناول المستشار د. فهد الشليمي المفكر والأكاديمي العربي الكويتي التهديدات الإيرانية لأمن الإنسان العربي، كما سيعرض الخبير الأمني والاستراتيجي السعودي المستشار د.إبراهيم آل مرعي الدور الإيراني في تقويض الأمن والسلام الإقليمي والعالمي – نظرة استراتيجية. وسيتحدث أستاذ العلوم السياسية ورئيس مجلس أمناء المبادرة العربية للتثقيف والتنمية اليمن د. وسام باسندوة عن دور المنظمات غير الحكومية في التصدي للتهديدات الإيرانية. ومن ثم سيتم الإعلان عن توصيات ونتائج المنتدى.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا