• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

5 سباقات فردية و4 تتابعات في «دولية» دبي للسباحة

بطاقات المونديال والأولمبياد هدف لاعبينا اليوم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 25 أبريل 2014

علي معالي (دبي)

يبحث سباحونا عن بطاقات التأهل في بطولة دبي الدولية للسباحة إلى نهائيات كأس العالم في كازان الروسية 2015، وأيضاً التأهل إلى أولمبياد الشباب في الصين العام الجاري وذلك من خلال مشاركة نجومنا مبارك سالم ومحمد جاسم ومحمد الغافري في منافسات اليوم الثالث للبطولة للرجال، إضافة إلى علي أحمد سعيد سيف.

ويشارك الثنائي مبارك سالم ومحمد جاسم في سباق 100 م صدر، ومحمد الغافري في 50 م ظهر، في حين ستكون الفرصة أمام علي أحمد سعيد سيف في سباق 200 م فراشة، وتشتمل منافسات اليوم على 5 مسابقات فردية و4 في التتابعات على مستوى الرجال والسيدات، ومنافسات الفردي في 200 م متنوع و400 م حرة و100م صدر و50 م ظهر و200 م فراشة، وفي 4 في 100 متنوع رجال، و4 في 100 متنوع سيدات و4 في 50 متنوع رجال وسيدات.

وكانت منافسات البطولة قد انطلقت مساء أمس الأول، بمشاركة متنوعة من سباحي أنديتنا من العين والوصل وسط وجود دولي مهم من السباحين سواء العرب أو الأجانب.

وعبر أحمد الفلاسي رئيس اتحاد السباحة عن تفاؤله بسباحينا المشاركين في البطولة بشكل عام وقال: «الفرصة مواتية لنا لكي نتواجد في أكثر من محفل خارجي وعالمي من خلال حالة التركيز التي نتمناها من سباحيا، كون البطولة فرصة كبيرة لكي نتواجد بشكل فعال على السطح العالمي للعبة، ومن خلال الفترة الماضية والتدريبات والمعسكرات التي جرت في الدولة وخارجياً في إسبانيا فإن الطموحات كبيرة بأن يرتقي المستوى وبالتالي النتائج إلى ما نخطط إليه».

وتابع: «بطولة دبي الدولية للألعاب المائية الأولى أكدت حضورها المتميز هذه المرة سواء في منافسات كرة الماء أو سباحة المياه المفتوحة، وكذلك في السباحة القصيرة في مجمع حمدان بن محمد بن راشد الرياضي سواء بعدد السباحين المشاركين أو الثقة المتبادلة مع الاتحاد الدولي للعبة».

وقال: «نسعى خلال الأعوام المقبلة أن نجعل البطولة تسير في طريق التألق من خلال إقامة منافسات أخرى حتى نصل بها إلى 5 ألعاب بدلا من 3 في العام الحالي»، وتابع: «تواجد أسر السباحة بشكل عام في المياه المفتوحة بكايت بيتش كان رائعاً، في ظل أجواء متميزة ورغبة الجميع من أجانب ومحليين في إنجاح البطولة».

وأضاف: «هناك زخم كبير في نسخة هذا العام بفضل التواجد الكبير من السباحين سواءً في كرة الماء، أو سباحة المياه المفتوحة وكذلك السباحة القصيرة، ونسخة دولية دبي الجديدة تؤكد رغبة عدد كبير من عشاق السباحة على مستوى العالم في التواجد ضمن بطولاتنا نظرا للاهتمام الكبير الذي نوليه للبطولات ورغبتنا كذلك في تحقيق أكبر استفادة بالنسبة لسباحينا والذين نبنيهم للمستقبل في جميع الألعاب المائية».

من جانبه، قال خويطر الظاهري مدير البطولة: «بدون شك أن وجود سباحة المياه المفتوحة لأول مرة في دولية دبي أضفت عليها بُعداً جديداً ومهماً للغاية من خلال الاهتمام الكبير للمشاركين، وزيادة عدد السباحين، وثقتنا كبيرة في قدرة سباحينا على الظهور بالشكل المشرف والتأهل لبطولة العالم وأولمبياد الشباب».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا