• الجمعة 28 رمضان 1438هـ - 23 يونيو 2017م

ملتقى التنمية الأسرية يعزز القيم والسّلوكيات الاجتماعيّة

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 17 يونيو 2017

لكبيرة التونسي (أبوظبي)

استهدف الملتقى الرمضاني الثامن الذي نظمته مؤسسة التنمية الأسرية جميع أفراد الأسرة، للتوعية بأهمية الاستثمار الأمثل للشّهر الكريم، من خلال نشر القيم والسّلوكيات الاجتماعيّة الإيجابيّة، والعمل على تعزيز الهويّة الوطنيّة إقبالا وتفاعلا كبيرين.

وتحت شعار «عام الخير»، اشتمل الملتقى على 45 محاضرة و33 ورشة بجانب الأنشطة الاجتماعية والثقافية والصحية المتنوعة، في جميع المراكز التابعة للمؤسسة.

وعزز الملتقى الرمضاني الثامن والذي يعد ترجمة لأهداف ورسالة عام الخير 2017 واختتم فعالياته مؤخراً، مفهوم الخير والعطاء في المجتمع، حيث حرصت المؤسسة على أن تتضمن فعاليات الملتقى ورشاً تدعم قيم الخير والعطاء والعمل التطوعي في نفوس أفراد الأسرة، منها ورش للأطفال بعنوان «عام الخير» وورشة «قراءة قصة للأطفال لتعزيز قيمة الخير»، و«فوانيس الخير»، وورشة «قيمة الخير وفعله» و«صَدَقتي في حصالتي»، بالإضافة إلى مرسم حر للأطفال بعنوان «الخير في بلد الخير» كما تتنوع الورش لتشمل جميع أفراد الأسرة.

واستهدف الملتقى الرمضاني الثامن جميع أفراد الأسرة للأخذ بأيديهم نحو فهم أشمل لمفهوم التّضامن والتّلاحم الاجتماعيّ، وغرس القيم الاجتماعيّة والثّقافيّة في نفوس الأطفال والشّباب، وتشجيعهم على العادات والسّلوكيّات الإيجابيّة، والمساهمة في دعم مشاركة أفراد المجتمع في فعاليات تعود عليهم بالفائدة في جوّ رمضانيّ مفعم بقيم التّآلف والمحبّة والتّلاحم الاجتماعيّ.

وسلطت المحاضرات الضوء على القيم والثقافة الأسرية السليمة والتزام أفراد الأسرة بأدوارهم ومسؤولياتهم تعزيزا للقيم الاجتماعية وترسيخ العادات والتقاليد، وفي هذا الإطار قالت ثريا الشامسي مدير المنطقة الوسطى مسؤولة الملتقى الرمضاني إن الفعاليات شهدت إقبالا وتفاعلا كبيرين، حيث استقطبت بعض المحاضرات ما بين 200 و400 شخص، مشيرة إلى أن شهرة المحاضرين تزيد من رغبة الجمهور في الاستفادة من هذه المحاضرات، مؤكدة أن الملتقى الرمضاني يهدف إلى التوعية بأهمية الاستثمار الأمثل للشّهر الكريم، والتأكيد على أهمية العمل التطوعي وغرس قيمته في نفوس أفراد الأسرة، وتفعيل مبادئ خدمة المجتمع والاندماج الإيجابي مع جميع شرائحه.

وتضيف «تضمن برنامج الملتقى ورشاً متنوعة قدمها نخبة متميزة من المدربين وعلماء الدين والفقهاء بالإضافة إلى محاضرات متنوعة لجميع أفراد الأسرة وورش للأطفال، وورش صحية وفنية تعزز مواهب الأطفال وتنمي إبداعاتهم، كما تضمنت فعاليات الملتقى عروض أفلام ثقافية توعوية للأطفال، وأنشطة تفاعلية متميزة تعزز روح التعاون والتقارب والمودة بين أفراد الأسرة في الشهر الفضيل، بالإضافة إلى العديد من الفعاليات الخيرية منها فعالية للأيتام بمنطقة الظفرة، محاضرة أقبل شهر الخير، فيلم عن السيرة النبوية (على هامش المحاضرة)، محاضرة التسامح مفخرة إسلامية، فيلم عن الأمن والسلامة، محاضرة عام الخير في شهر الخير، فيلم فوائد وأضرار الوجبات السريعة، حيث حرصت المؤسسة على تقديم الورش التدريبية المتميزة للأزواج لأنهم أساس بناء أسرة سعيدة ومجتمع آمن».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا