• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

اعتصام حملة الشهادات العليا احتجاجاً على البطالة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 13 أبريل 2015

بغداد (الاتحاد)

تظاهر العشرات من حملة الشهادات العليا في العراق أمس أمام مبنى وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، وقطعوا طريق الدخول إلى الوزارة وأحرقوا شهاداتهم ورسائلهم العلمية احتجاجاً على البطالة، مطالبين الحكومة بتوفير الوظائف اللازمة لهم، وهددوا باستمرار الاعتصام لشهر والهجرة للخارج.

وقال منسق الاعتصام مالك المالكي ويحمل الدكتوراه في علم الأحياء، إن «العشرات من حملة الشهادات العليا دبلوم عالي، ماجستير، ودكتوراه، اعتصموا أمام وزارة التعليم العالي والبحث العلمي وسط بغداد، للمطالبة بتوفير درجات وظيفية لتعيينهم».

وأضاف أن «المعتصمين افترشوا الأرض أمام الوزارة احتجاجاً على عدم شمولهم بالدرجات الوظيفية التي يستحقونها»، مؤكداً أن «هذا الاعتصام سيستمر لشهر لحين تنفيذ مطالبنا».

وطالب المعتصمون رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي بـ«التدخل شخصياً»، مؤكدين «سنبقى معتصمين هنا وسنموت سريرياً أو نهاجر إلى خارج العراق».

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا