• الخميس 27 رمضان 1438هـ - 22 يونيو 2017م

فتاوى

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 15 يونيو 2017

هل على الحامل وزر إن حاولت صيام رمضان؟

اعلمي يا أختي السائلة الكريمة بارك الله فيك وجزاك الله خيراً، ووفقك إلى ما يحبه ويرضاه:

إذا خافت الحامل الهلاك أو تعرضت لخطر شديد هي أو جنينها وجب عليها الإفطار وحرم عليها الصيام، فإن شق عليها الصوم ولم تتضرر به جاز لها الإفطار، فإن لم يشق عليها وجب عليها الصيام ويحرم الفطر.

قال العلامة النفراوي رحمه الله في الفواكه الدواني: «وحكم الفطر الوجوب إن خاف الهلاك أو شديد الأذى.... وأما إن لم يخش ذلك ولكن يشق عليه الصوم فله الفطر ويقضي أو يمسك، وأما المرض الخفيف الذي لا يشق معه الصوم فيحرم لأجله الفطر، فإن أفطر كفَّر - أي أخرج كفَّارة - مع القضاء».

هل يجوز صيام قضاء رمضان مقدماً؟

العبادات مؤقتة بمواقيت محددة لا تبرأ ذمة المسلم أو المسلمة إلا بأدائها في ذلك الوقت المحدد لها فلا تؤدى الصلاة إلا بعد دخول وقتها، ولا تبدأ مناسك الحج إلا في ذي الحجة، ولا يصام رمضان في شعبان أو رجب بل قد ربط الله عز وجل وجوب صومه برؤية الشهر فقال في سورة البقرة الآية: 185{ شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِيَ أُنزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ هُدًى لِّلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِّنَ الْهُدَى وَالْفُرْقَانِ فَمَن شَهِدَ مِنكُمُ الشَّهْرَ فَلْيَصُمْهُ ...}، ولهذا يقول الإمام الخرشي رحمه الله مبيناً حكم صوم الأسير الذي التبست عليه الشهور: (إن تبين أن الذي صامه قبل رمضان فلا يجزئه لوقوعه قبل وقته).

ثم من يدري ما تخبئه المقادير في طياتها! فقد لا تفطرين يوماً واحداً من رمضان وقد تفطرينه كله أو نصفه أو ثلثه، نسأل الله السلامة والعافية، وأن يبلغنا رمضان، ويعيننا على صيامه وقيامه.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا