• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

تعيين الكاس إدارياً للشارقة

«الملك» يستعد لملاقاة «قيصر» وحتا في النمسا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 04 أغسطس 2016

الشارقة (الاتحاد)

عينت إدارة الشارقة اللاعب السابق سعيد الكاس، إدارياً للفريق الأول، ويعتبر انضمام سعيد الكاس مكسباً كبيراً لفريق الشارقة، لما يملكه من خبرة كبيرة اكتسبها من مشواره الطويل والحافل، حيث بدأ عام 1985 لاعباً للكرة الطائرة مع دبا الحصن، وتحول إلى كرة القدم عام 1988، وانضم إلى المنتخب، وارتدى قميص «الملك» عام 1998، واعتزل عام 2014.

ولعب الكاس للوصل وعجمان، وأحرز خلال مسيرته الطويلة العديد من الألقاب، أهمها لقب «خليجي 18» في أبوظبي، وكأس صاحب السمو رئيس الدولة مع الشارقة عام 2003، وكأس الأندية الخليجية مع الوصل عام 2010، وكأس اتصالات مع عجمان عام 2013.

وبهذه المناسبة، تقدم سعيد الكاس بالشكر الجزيل إلى مجلس إدارة الشارقة، وعلى رأسهم الشيخ أحمد بن عبدالله آل ثاني، رئيس المجلس، على الثقة الكبيرة التي أولوه إياها، وتمنى أن يكون عند حسن الظن، وأيضاً جميع مشجعي ومحبي «الملك»، كما تمنى التوفيق والنجاح لإخوانه وزملائه الجهازين الفني والإداري واللاعبين، وأن يكون الجميع في خدمة هذا الصرح الرياضي الكبير، وأن تكلل الجهود المبذولة في تقديم موسم ناجح ومتميز يليق باسم وتاريخ نادي الشارقة.

من جهة أخرى، يواصل الشارقة تدريباته اليوم في معسكر النمسا على فترتين صباحية ومسائية يومياً، يقوم خلاله الجهاز الإداري المكون من أحمد مبارك، مدير الفريق، وسعيد الكاس الإداري، بالتنسيق والتواصل مع المدرب الجديد للفريق دونيس، وجهازه الفني والطبي المعاون، لضمان سير المعسكر حسب الجدول المعد له.

وأكد أحمد مبارك، أن التواصل مستمر مع دونيس، حول مواعيد المباريات التي يخوضها الفريق في معسكره الخارجي بالنمسا وألمانيا، وتتجه النية إلى خوض أربع مباريات ودية مع قيصر سبورت التركي وحتا والخور والعربي القطريين أيام 6 و12 و15 و18 أغسطس الجاري، والفريق يخوض تدريباته اليومية بعزيمة وإصرار على تقديم كل الجهد، من أجل الوصول إلى قمة الجاهزية، وأصبح الشارقة مستعداً لخوض أولى مبارياته الودية أمام قيصر سبور التركي، وكذلك حتا الذي يستعد كذلك لموسمه الأولى في دوري المحترفين.

وتقدم أحمد مبارك بالشكر إلى جاسم عيون إداري فريق 21 سنة، الذي غادر المعسكر إلى ألمانيا لاستقبال فرق 17 و19 و21 سنة، بعد أن كان في النمسا لمدة 4 أيام، حيث غادر قبل وصول البعثة، وقام بتجهيز الأمور المتعلقة بالبعثة، وختم أحمد مبارك حديثه بتقديم الشكر كذلك إلى علي محمد الإداري السابق للشارقة، على كل ما قدمه خلال الفترة الماضية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا