• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

قدموا ملامح من ذكرياتهم في ملتقى بالشارقة

«أوائل مقدمي برامج الشعر الشعبي» .. احتفاء بالمفردة المحلية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 23 أبريل 2014

إبراهيم الملا (الشارقة)

وسط جلسة شعبية حميمة استعادت جانباً من ملامح وذكريات وصور زمن قديم ومشتبك في اللحظة ذاتها مع وهج المفردة الشعرية المحلية، ومع حضورها المتجدد والآسر، نظم مركز الشارقة للشعر الشعبي مساء أمس الأول بمجلس ضاحية مغيدر في الشارقة ملتقى تخصصي بعنوان: «أوائل مقدمي برامج الشعر الشعبي»، وقدم ضيوف الملتقى الإعلامي عبدالله إسماعيل، وشارك به كل من الشعراء راشد شرار، وبطي المظلوم، ومحمد بن سعيد بالرقراقي، ومحمد راشد الشامسي، وشهد فقرات الملتقى خميس بن سالم السويدي رئيس دائرة شؤون الضواحي والقرى بالشارقة، وحضر الملتقى حشد من الشعراء والإعلاميين والمهتمين.

ويهدف الملتقى إلى تدعيم دور الإعلاميين والمثقفين والشعراء وتفعيل دور الثقافة الشعبية في المجتمع من خلال إعداد وتقديم برامج شعبية تحظى بعناصر النجاح والقبول والاستمرارية، إضافة إلى توسيع دائرة المهتمين في مجال الثقافة الشعبية، واستعراض مسيرة الرواد، والاستفادة من خبراتهم وتكريمهم على ما قدموه من تضحيات شخصية، وجهود تأسيسية لخدمة التراث الشعبي الإماراتي.

وسبق عقد الملتقى افتتاح المعرض المصاحب، الذي اشتمل على صور من أرشيف برامج الشعر الشعبي في محطات الإذاعة والتلفزيون التي مهدت في الثمانينيات والتسعينيات من القرن الماضي في انتشار هذه البرامج واتساع رقعة الاهتمام بها، واحتوى المعرض على أشرطة مسجلة لبعض البرامج، وبانوراما وصور عن مقدمي البرامج، وفيلم وثائقي استعرض لقطات ومشاهد منتقاة جلسات الشعر الشعبي في محطات البث المرئي والمسموع بالدولة.

واستعرض راشد شرار ذكرياته الشخصية حول بداية مشاركته في برامج الشعر الشعبي من خلال إذاعة الشارقة وفي أوائل الثمانينيات من القرن الماضي تحديداً، عندما اقترح عليه شاعر الإمارات الكبير الراحل راشد الخضر، أن يقرأ قصائده في برنامج: «في أحضان البادية» التي كان يقدمها الشاعر الراحل علي بن رحمة الشامسي في الإذاعة؛ لأن الخضر لم يكن متميزاً في الإلقاء - كما أوضح شرار - مقارنة بتميز شعره بالجماليات الفارهة والصور الباذخة، وأضاف شرار قائلاً: «تواصلت بعدها تجربتي الإعلامية في أواخر عام 1983 حين تسلمت دفة تقديم البرامج الشعرية في إذاعة وتلفزيون دبي، وهي على التوالي برنامج: مجالس الشعراء، ثم جلسة شعبية، وأخيراً، برنامج همسات من الشعر».

وأوضح أن هذه البرامج استمرت إلى عام 1993 ما عدا برنامج جلسة شعبية الذي استمر حتى عام 1995 ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا