• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

وفد المنتخب يغادر إلى ميانمار لحضور قرعة كأس آسيا

«الأبيض الشاب» يغلق ملف التجارب الودية مؤقتاً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 23 أبريل 2014

مراد المصري (دبي)

أغلق منتخبنا الوطني للشباب لكرة القدم «مواليد 1995»، ملف المباريات الودية مؤقتاً، وحول أنظاره إلى قرعة البطولة الآسيوية التي تسحب في ميانمار غداً، وتقام النهائيات في الفترة من 9 إلى 23 أكتوبر المقبل، بمشاركة 16 منتخباً تتنافس في 4 بطاقات مؤهلة إلى كأس العالم التي تستضيفها نيوزيلندا عام 2015.

ويغادر خليفة مبارك مدرب المنتخب، وخالد بن حجر مدير المنتخب، إلى يانجون عاصمة ميانمار اليوم، لحضور مراسم القرعة التي تجرى مساء غدٍ، بفندق بارك رويال، ويتم خلالها توزيع المنتخبات المشاركة على 4 مجموعات، على أن يتأهل أصحاب المركزين الأول والثاني من كل مجموعة إلى ربع النهائي، علماً بأن الاتحاد الآسيوي لم يعلن إلى الآن التصنيف النهائي للمنتخبات، ومن المرجح أن يكون «الأبيض» في التصنيف الثاني أو الثالث، فيما تأتي ميانمار على رأس المجموعة الأولى، بحكم أنها الدولة المضيفة، وكوريا الجنوبية على رأس مجموعة أخرى، بوصفها حامل لقب النسخة الماضية، التي استضافتها الإمارات عام 2012، فيما تشارك العراق بصفتها وصيف حامل اللقب، في الوقت الذي تتنافس فيه أوزبكستان وأستراليا في أحد مقاعد التصنيف الأول، فيما تتقدم إيران واليابان الترشيحات للوقوع في التصنيف الثاني، وتضم قائمة بقية المنتخبات المشاركة: كوريا الشمالية، تايلاند، إندونيسيا، الصين، عُمان، قطر، اليمن وفيتنام.

وكان منتخبنا خسر مرتين أمام إندونيسيا في دبي قبل أيام عدة، بنتيجة 1 - 4 و1 - 2، ورغم ذلك ركز خليفة مبارك على الجانب الإيجابي من التجربتين، وقال: «إذا كان الخيار أن نخسر الآن في المباريات الودية، أو في النهائيات، بالطبع الآن هو الوقت المناسب، حيث نملك الوقت لعلاج الأخطاء، وضبط الأمور الفنية والتكتيكية قبل البطولة الآسيوية، وأثبت المنتخب الإندونيسي أنه أحد أفضل فرق القارة على صعيد فئة الشباب، وأن تصدره التصفيات على حساب كوريا الجنوبية حاملة اللقب لم يكن وليد المصادفة، وأعتقد أن التجربة مفيدة للاعبين، لإدراك ما ينتظرونه في البطولة المقبلة، وعدم الاستهانة بأي منتخب نواجهه».

وأشار خليفة مبارك إلى أن الفريق خاض مواجهتي إندونيسيا بصفوف غير مكتملة، نظراً لغياب عدد من اللاعبين الملتزمين مع أنديتهم، أو العناصر التي تعرضت للإصابة أو المرض، وقال: «عانينا الغيابات أمام إندونيسيا، لكن رغم ذلك لا نريد تعليق الخسارتين على هذا الجانب، يجب أن يدرك اللاعبون أن أمامهم المزيد من العمل مطالبون بالقيام به، ولدينا ثقة كبيرة بجميع العناصر التي تم استدعاؤها لصفوف المنتخب، ونعكف حالياً على رفع درجة الانسجام، واللعب كمجموعة واحدة خلال الفترة المقبلة، ومتأكد من أن النتائج الإيجابية سوف تتحقق عندما يكون لها أهمية، ننتظر القرعة، رغم أننا كنا حريصين على مواجهة منتخبات من مختلف المدارس، حيث لعبنا مع أميركا ومصر وعُمان، بعد ذلك توجهنا نحو شرق القارة بمواجهة إندونيسيا وبعدها أستراليا واليابان».

وكان المهاجم أحمد ربيع غائباً عن المنتخب بسبب مشاركته مع الجزيرة في دوري أبطال آسيا، فيما غاب علي سالمين أحد أبرز نجوم الفريق عن المباراة الأولى بسبب الإصابة، وتم استدعاء 24 لاعباً أمام إندونيسيا، وهم: محمد سعيد إبراهيم «الإمارات»، عبدالله حسن النوبي «الأهلي»، جاسم جوهر «بني ياس»، سلطان عبدالوهاب وأحمد جميل وعبدالرحمن جاسم وسلطان عبدالله سعيد وأحمد محمد الهاشمي «الجزيرة»، عبدالقادر علي قمبر «الخليج»، عبدالله غانم وعمر جمعة ربيع وبلال يوسف «الشارقة»، راشد غانم محمد «الشعب»، محمد عبدالباسط محمد «عجمان»، يوسف علي راشد «العروبة»، محمد سعيد بوسندة «العين»، مروان علي محمد «النصر»، خالد عبدالرحيم باوزير ومنصور عبدالله وأحمد راشد وجمال إسماعيل ومحمد سلمان العكبري «الوحدة»، علي حسن سالمين وعبدالله كاظم «الوصل».

يذكر أن منتخبنا سيواصل استعداداته للنهائيات الآسيوية بمواجهة أستراليا ودياً يومي 14و16 مايو المقبل في دبي، كما يستضيف المنتخب الياباني يوم 6 يونيو المقبل، ومرشح للمشاركة في بطولة كأس العرب للشباب المقررة إقامتها في يونيو المقبل، قبل أن يقيم معسكرات تدريبية عدة خلال أغسطس وسبتمبر المقبلين، تمهيداً لخوض النهائيات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا