• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

كواكب ماء عذب في قلب المالح

دلمون.. عيون الخلود

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 04 أغسطس 2016

لولوة المنصوري

حين أهدى إله الينابيع «إنكي» حبيبته «نينسيكيلا» البراءة الأولى لجنّة آدم وحواء وخصّها بألوهية الأرخبيل الطاهر في دلمون، فرح الزمن ببدايته، واستعادت الحقول تكاثرها، وأضاءت دلمون بسحر نينسيكيلا، نضحت ألقاً يفيض بالشعر والأغنيات، وبدأ التاريخ يأخذ دلمون على عجل نحو مستقبل الخصوبة وعرائس الشمس المسكوبة على الأفق، تسكر به الجنّات. غير أن غيمة الحزن سرعان ما استدارت على وجه نينسيكيلا، بمجرد أن انصرف عنها «إنكي» إلى تدبير شؤون الجزء الجنوبي من أرض سومر في الرافدين، رجع الليل إلى مآبه في دلمون. أظلمت دلمون ونادت نينسيكيلا:

«إنكي.. يا حبيبي

إن أرض دلمون مقدسة

أرض دلمون طهور

على دلمون لا ينعب الغراب ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

ما رأيك في استغلال المنابر الدينية في الشأن السياسي؟

مقبول
مرفوض
لا أعرف