• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

يبحثون عن «الألماس» بحديقة عامة بولاية أركنساس

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 02 أغسطس 2016

أركنساس، أميركا (د ب أ)

يتوافد الزوار على هذا الحقل القذر سيئ المنظر الواقع بالقرب من مورفريسبورو في جنوب غرب ولاية أركنساس بالولايات المتحدة، على أمل أن يصبحوا أثرياء بالعثور على الألماس.

تقول لافتة على مدخل حديقة «كراتر أوف دياموندز ستيت بارك» «مرحباً في ثامن أكبر محمية ألماس في العالم». وتشير أيضاً إلى أن الزوار عثروا على أكثر من 30 ألف قطعة ألماس منذ عام 1972، وقبل أن يتم تحويلها إلى حديقة كانت مخصصة للإنتاج التجاري.

وتبلغ مساحة الحقل أربعة كيلومترات مربعة تقريباً، وهو يقع فوق فوهة بركان سابق، ويقال إنه منجم الألماس الوحيد في العالم الذي يسمح للزوار بالتنقيب فيه عن هذا الحجر الثمين وأخذ معهم ما يعثرون عليه. وللحصول على هذه الفرصة يجب أن يدفعوا رسوم دخول تبلغ ثمانية دولارات.

وليس من النادر العثور على الألماس. فالعام الماضي تم العثور على ما مجموعه 465 قطعة من الألماس الأبيض والبني والأصفر. وحتى الآن هذا العام جرى العثور على ما يزيد على 300 قطعة ألماس، إلا أن أغلب الأحجار ضئيلة الحجم.

ولكن أكبر ألماسة عثر عليها على الإطلاق في الولايات المتحدة كانت هنا في هذا الحقل، وذلك في عام 1924، وهي قطعة ألماس يبلغ وزنها 40,23 قيراط، وجرى إطلاق عليها اسم «العم سام». وفي عام 1975 عثر رجل من تكساس على قطعة من الألماس يبلغ وزنها 16,37 قيراط، وتسمى «أماريلو ستار لايت». وكانت هذه أكبر قطعة ماس يتم العثور عليها منذ فتح الحديقة أمام الزوار.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا