• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

ترأس أول اجتماع لمجلس إدارة الهيئة في 2014

هزاع بن زايد يدعو للتوسع في استخدام «الهوية» بمختلف التعاملات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 22 أبريل 2014

أكد سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان مستشار الأمن الوطني رئيس مجلس إدارة هيئة الإمارات للهوية حرص القيادة الحكيمة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، على التطوير المستمر لكافة أوجه الأداء الحكومي وتحقيق الإنجاز تلو الإنجاز والتميز والريادة في الخدمات الحكومية.

ودعا سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان إلى بذل كافة الجهود والتواصل بين الجهات المختلفة للوصول إلى هدف الحكومة الذكية التي من شأنها أن تحقق نقلة نوعية في الخدمات المقدمة للجمهور ومن بين أبرز هذه الخدمات تأتي «الهوية» بوصفها جسراً يربط بين مختلف البيانات ويسهل عملية الوصول إليها وبالتالي تقديم أفضل الخدمات للمواطنين والمقيمين على السواء.

وقال سموه خلال ترؤسه اجتماع مجلس إدارة هيئة الإمارات للهوية الأول لعام 2014 في ديوان ولي العهد بحضور الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية نائب رئيس مجلس إدارة هيئة الإمارات للهوية إن مشروع بطاقة الهوية هو من أبرز المشاريع الاستراتيجية للدولة وأحد الركائز الأساسية في مشروع بناء «حكومة المستقبل» والتحول نحو اقتصاد المعرفة وتعزيز مقومات الأمن والتنافسية العالمية.

وحث سموه الجهات الحكومية على تسريع وتيرة العمل في تطوير البنية التحتية لربط قواعد البيانات مع قاعدة بيانات السجل السكاني لدى هيئة الإمارات للهوية سعياً إلى تحسين جودة العمليات التشغيلية والخدمات العامة في القطاع الحكومي وتوسيع نطاق استخدامات بطاقة الهوية وتطبيقاتها المتقدمة في مختلف القطاعات وتفعيلها لتصبح مصدراً أساسياً لإثبات الهوية الشخصية في التعاملات المباشرة أو الرقمية.

وأكد سموه ضرورة تسخير الطاقات اللازمة كافة لضمان نجاح الخطة الاستراتيجية الجديدة للهيئة 2014-2016 والاستفادة من الخبرات التي جنتها الهيئة خلال تنفيذ استراتيجيتها السابقة 2010-2013، داعيا سموه أسرة الهيئة وموظفيها إلى مضاعفة الجهود من أجل الوصول إلى جودة عمل عالية ومتميزة وفقاً لأعلى المعايير العالمية وما يلبي متطلبات برنامج الشيخ خليفة للتميز الحكومي.

واعتمد المجلس خلال الاجتماع الحسابات الختامية للهيئة عن عام 2013 والتعديلات المقترحة على بطاقة الهوية ثم ناقش المجلس قرار رقم 25 لسنة 2011 بشأن رسوم التأخير المترتبة على عدم إصدار بطاقة الهوية أو تجديدها في مواعيدها.

وأشاد المجلس بتقارير مكتب رئاسة مجلس الوزراء بشأن تصنيف مراكز الخدمة وقياس رضا المتعاملين والموظفين وبجوائز التميز التي حصدتها الهيئة.. واطلع على آخر مستجدات الربط الإلكتروني بين الهيئة والجهات الحكومية في الدولة.

كما استعرض المجلس الطلبات المقدمة من الجهات الحكومية فيما يتصل بقاعدة بيانات نظام السجل السكاني للإفادة منها وآخر أعمال اللجنة المختصة في مراجعة بيانات السجل السكاني ضمانا لمزيد من الارتقاء في مستويات دقتها علاوة على مناقشة تقرير اللجنة التنفيذية لمجلس إدارة الهيئة عن الربع الأول لسنة 2014 والاطلاع على آخر مستجدات مشروع المقر الرئيسي الجديد للهيئة في مدينة خليفة بأبوظبي.

حضر اجتماع مجلس إدارة هيئة الإمارات للهوية كل من الأعضاء معالي صقر بن غباش سعيد غباش وزير العمل عضو مجلس الإدارة ومعالي أحمد محمد الحميري أمين عام وزارة شؤون الرئاسة عضو مجلس الإدارة واللواء الركن المهندس عيسى سيف المزروعي من القيادة العامة للقوات المسلحة والمهندس محمد أحمد الشحي وكيل وزارة الاقتصاد عضو مجلس الإدارة إلى جانب الدكتور المهندس علي محمد الخوري مدير عام هيئة الإمارات للهوية. (أبوظبي - وام)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض