• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م
  01:25     وزير تركي يقول إن العناصر الأولية للتحقيق تشير إلى تورط حزب العمال الكردستاني بتفجيري اسطنبول         01:30    التلفزيون المصري: 20 قتيلا و35 مصابا في انفجار كاتدرائية الأقباط الأرثوذكس بالقاهرة        01:57    وزير الدفاع البريطاني: السعودية لها الحق في الدفاع عن نفسها ضد الهجمات    

«حصار» كوبا فكرة فاشلة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 22 أبريل 2014

جيفري جولدبيرج

محلل سياسي أميركي

يعلم الكثير من الأميركيين الآن عن الحالة الغريبة للمقاول الأميركي «ألان جروس» المسجون في كوبا منذ أكثر من أربعة أعوام، والحالة الأغرب لموقع «تويتر الكوبي» شبه السري الذي أسس (ثم أغلق فيما بعد) من قبل الوكالة الأميركية للتنمية الدولية. ولأكثر من خمسة عقود، كانت الحكومة الأميركية تعمل على تغيير النظام في كوبا. كما يهدف الحظر المفروض إلى زعزعة استقرار النظام، وكذلك العديد من البرامج السرية. وربما كان غزو خليج الخنازير أقسى وأوضح محاولة من قبل الولايات المتحدة لتخليص كوبا من الشيوعية.

ولا يوجد أي دليل على أن الأخوين كاسترو - مؤسس الثورة، فيدل، وأخاه الأصغر، راؤول، اللذين يحكمان البلاد حالياً، سيختفيان، حتى وإن غيبهما الموت، فلا يوجد ما يشير إلى أن الحكومة الأميركية ستنجح في إزاحة القادة الذين سيأتون من بعدهم، وهذا استناداً إلى أن سياسة الولايات المتحدة تجاه كوبا كانت فاشلة تماماً.

ويعتبر «ألان جروس» ضحية هذه السياسة الفاشلة، حيث أُرسل جروس إلى كوبا عام 2009 من قبل الوكالة الأميركية للتنمية الدولية لتوفير معدات الاتصالات للجالية اليهودية الصغيرة هناك. كما أن ما يسمى بشبكة تويتر الكوبية، التي تم إطلاقها علنا عقب القبض على «جروس» واعتقاله من قبل السلطات الكوبية، لها هدف مماثل يتمثل في ربط الكوبيين بالعالم الخارجي، و- من وجهة نظر الحكومة الكوبية - تشجيع الكوبيين على الثورة، على غرار «الربيع العربي»، ضد نظام كاسترو. كما تعتبر شبكة «تويتر» الكوبية من المسائل المثيرة للجدل في الكونجرس الأميركي.

ومن جانبه، وصف السيناتور «بات ليهي»، والذي يدعو إلى إنهاء الحصار المفروض على كوبا، جهود التواصل الاجتماعي بأنها «غبية، غبية، غبية». وعلى الجانب الآخر، دافع السيناتور الديمقراطي «روبرت مينديز»، وهو ناشط مناهض لنظام كاسترو، عن الفكرة ، قائلاً «إن الغرض كله من برامج الديمقراطية لدينا، سواء في كوبا أو سائر أنحاء العالم، هو خلق تدفق حر للمعلومات في المجتمعات المنغلقة». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا