• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

تباين في أوساط المستثمرين بشأن مبررات الارتفاعات القياسية

الأسهم العقارية تقود موجة صعود جديدة بمكاسب 12,5 مليار درهم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 22 أبريل 2014

عبدالرحمن إسماعيل (أبوظبي)

قادت الأسهم العقارية في سوقي «أبوظبي للأوراق المالية» و«دبي المالي» موجة صعود جديدة في أسواق الأسهم المحلية، خلال تعاملات أمس، سجلت معها الأسهم القيادية مستويات سعرية قياسية، هي الأعلى منذ بدايات الربع الأول من عام 2008.

وحصدت الأسهم مكاسب جديدة في قيمتها السوقية بلغت 12,5 مليار درهم لتتجاوز 800 مليار درهم لأول مرة منذ 2008، بتداولات تجاوزت 4 مليارات درهم، وسط تباين في مشاعر المستثمرين دفعت البعض في قاعة تداولات سوق دبي المالي للتصفيق مع اقتراب سهم شركة أرابتك من اختراق حاجز الدراهم الثمانية، في حين بدت تتسلل مشاعر الخوف لدى البعض من التضخم السعري الذي وصلت إليه أسعار أسهم عدة، تتراوح مكررات أرباحها بين 80 إلى 100 مرة، تصنف ضمن قائمة الأسهم الأكثر مخاطرة.

وقال محللون ماليون: «إن موجة التفاؤل المفرطة تدفع المستثمرين إلى ضخ المزيد من السيولة التي تطال العديد من الأسهم من دون النظر إلى الأساسيات التي يجب الاعتماد عليها عند تقييم الأسعار سواء عند الشراء أو البيع، في محاولة للاستفادة من التفاؤل والثقة الزائدة في نتائج الشركات للربع الأول.

وأجمعوا على أن الأسواق تتمتع بمقوماتها التي تجعلها تواصل مسارها الصاعد على المدى الطويل خلال العامين الحالي والمقبل، بدعم من أساسيات اقتصادية، تتمثل في قوة ومتانة الاقتصاد الوطني، والأداء الجيد للشركات المدرجة التي تستفيد من حالة الانتعاش التي تشهدها القطاعات الاقتصادية غير النفطية.

بدوره، قال إن محمد علي ياسين، العضو المنتدب لشركة أبوظبي الوطني للأوراق المالية: «المستثمرون يسعرون أسهم شركات محددة، خصوصا العقارية والإنشاءات بمستويات مشاريعها الضخمة التي تتحقق في عام 2020، مما يحمل المزيد من المخاطرة». وأضاف أن المستثمر الواعي والذكي يجب أن يبني قرار الشراء بناء على معطيات العام الحالي على الأقل، وليس على مشاريع حصلت عليها الشركة لسنوت ست مقبلة، موضحاً أن جزءاً كبيراً من الارتفاعات التي تشهدها الأسواق حالياً تعتبر ارتفاعات تصحيحية من هبوط غير مبرر لسنوات طويلة، إلى جانب أن الجزء الآخر من هذه الارتفاعات أخذ في الاعتبار أرباح الشركات ليس للعام الحالي بأكمله وإنما للعام المقبل. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا