• الخميس 27 رمضان 1438هـ - 22 يونيو 2017م

«أرامكو» تخفّض حصص عملاء في الهند والصين وكوريا

السعودية تقيّد كميات النفط لآسيا وتعمّـق إمدادات أميـركا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 13 يونيو 2017

عواصم (رويترز)

قالت مصادر مطلعة أمس، إن السعودية، أكبر مصدر للنفط الخام في العالم، ستقيد كميات النفط الخام إلى بعض المشترين الآسيويين في يوليو المقبل، بينما ستعمق خفض مخصصات النفط إلى الولايات المتحدة.

وقالت المصادر، التي طلبت عدم الكشف عن هوياتها، إن شركة النفط الحكومية السعودية «أرامكو» ستورد أيضاً جميع كميات النفط المتفق عليها لخمسة مشترين آسيويين على الأقل، وبشكل أساسي في شمال آسيا، وإنها ستخفض الإمدادات لبعض العملاء في الهند والصين وكوريا الجنوبية. وأشارت المصادر إلى أن خفض مخصصات الخام إلى آسيا في يوليو سيكون أكبر بقليل من يونيو الجاري.

وأخطرت «أرامكو» مصاف آسيوية الشهر الماضي بأنها ستخفض إمدادات النفط لآسيا بنحو سبعة ملايين برميل في يونيو، وهو أول خفض لتلك المنطقة منذ بدء سريان اتفاق خفض الإنتاج الذي تقوده أوبك في يناير الماضي. وقال مصدران إن مخصصات النفط إلى الولايات المتحدة جرى تخفيضها بدرجة كبيرة بيد أن أرامكو أبقت كميات أوروبا دون تغيير يذكر مقارنة مع شهر يونيو حزيران. وقال أحد المصادر إن أحجام الخام إلى الولايات المتحدة ستخفض بنسبة 35% في يوليو المقبل.

وبحسب خطط يوليو، ستخفض «أرامكو» إمداداتها للهند بنحو 200 ألف برميل يومياً وللصين بنحو 110 آلاف برميل يومياً، بينما ستورد الكميات المتعاقد عليها بالكامل للمشترين في اليابان وتايوان، حسبما قال مصدر مطلع، كما جرى خفض الإمدادات لمصفاة في كوريا الجنوبية حسبما قال مصدران. من ناحية أخرى، قال وزير النفط العراقي جبار علي اللعيبي، إن على شركات الوزارة العمل لكي تصبح شركات رابحة بنهاية 2017. وشجع اللعيبي في بيان لوزارة النفط شركات الوزارة على توقيع اتفاقات مشاريع مشتركة مع الشركات العالمية لتعزيز الأرباح.

وسجلت أسعار النفط في آسيا ارتفاعاً في التعاملات الصباحية المبكرة أمس، بسبب التصريحات السعودية والروسية المطمئنة التي تتوقع عودة التوازن إلى السوق قريباً. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا