• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

بهدف دعم التقنيات السحابية

«أي بي أم» تفتتح ثاني مركز للابتكار في الإمارات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 01 أغسطس 2016

دبي (الاتحاد)

أطلقت شركة «أي بي أم»، مركز الصناعة والابتكار الجديد في دبي. ويشجع المركز على الابتكار في المنطقة من خلال تعزيز تجربة العملاء وربطهم بمهارات وخبرات تقنية عالية وتمكينهم من الوصول إلى التقنيات السحابية والمعرفية المتطورة من جهة ومراكز الأبحاث التابعة لشركة «أي بي أم» من جهة ثانية، بحسب بيان أمس. ويعتبر هذا المركز الثاني في الإمارات بعد افتتاح المركز الأول في أبوظبي عام 2009. ويرتبط المركز الجديد في دبي بالبنية التحتية لمركز أبوظبي الذي سبق أن عرض 40 حلاً نشطاً لشركة «أي بي أم» بما في ذلك إثبات المفهوم الخاص بالعملاء، في حين ستركز هذه العروض والحلول من شركة «أي بي أم» على القطاعات الرئيسة التي تشمل القطاع الحكومي والسفر والمواصلات والنفط والغاز والاتصالات والرعاية الصحية والخدمات المصرفية وقطاع التجزئة. وسيعرض مركز الابتكار خبرات «أي بي أم» وتجربتها في تقديم حلول للتحديات التي تواجه العملاء في أعمالهم من خلال استخدام التقنيات السحابية والتحليلات وأحدث البيانات الضخمة المعرفية، بينما يتمثل الهدف في دعم الابتكارات في مجال تقنية المعلومات في المنطقة وتعزيز النمو فيها وتوفير بيئة مناسبة تمكّن العملاء من كافة القطاعات المختلفة من الاطلاع على سبل جديدة للاستفادة من هذه التقنيات في أعمالهم.

وتتضمن العروض التجريبية منصة واتسون لإنترنت الأشياء والتقنيات السحابية والحماية والتحليل والعروض الاجتماعية، في حين تعرض المنصة كيفية تحسين وضوح أنظمة إنترنت الأشياء من خلال إظهار التقارير على لوحات العدادات ولوحات التحكم وعن طريق توصيل أجهزة مختلفة من مجال تقني واسع ومتنامي إلى منصة واتسون لإنترنت الأشياء. يتصل المركز بنظام متكامل من البنى التحتية السحابية الهجينة الموجودة في مركز أبوظبي، وتعمل هذه الحلول على إظهار قدرات الموزع السحابي لدى «أي بي أم»، بوصفه برنامج مفتوح للإدارة السحابية الشاملة ويهدف إلى أتمتة عملية تقديم الخدمات السحابية إلى العملاء ورفدهم بالقدرات السحابية المتطورة بغية أتمتة إدارة الأوساط الافتراضية وبناء نماذج فعالة لتقديم الخدمات. وقال عمرو رفعت، المدير العام لشركة «أي بي إم» في الشرق الأوسط وباكستان: «عملنا في مركز دبي للصناعة والابتكار على خلق بيئة تضع العملاء واحتياجاتهم على قمة الأولويات، فلطالما كان الابتكار المحرك الرئيس للنمو في الشرق الأوسط وباكستان، ونحن نعمل على منح عملائنا أحدث التقنيات المتطورة، بغية تحويل التحديات التي تواجههم في أعمالهم إلى حلول ملموسة تلقى استحسانهم».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا