• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

استمرار اقتحامات الأقصى

متطرفون يشقون طريقاً في بيت لحم تمهيداً لتوسيع بؤر الاستيطان

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 10 أبريل 2015

علاء المشهراوي، عبدالرحيم حسين (رام الله، غزة)

قمعت قوات الاحتلال أمس، تظاهرات شارك فيها عشرات الفلسطينيين والمتضامنين الدوليين احتجاجاً على ماراثون أقامه مستوطنون بحماية الجيش بين نابلس ورام الله. في وقت واصل فيه المتطرفون عمليات اقتحام الأقصى مستهدفين منطقة برك سليمان جنوب بيت لحم تزامناً مع شقهم طريقاً استيطانياً تمهيداً لضم جبل بالكامل للبؤر الاستيطانية. وفيما واصلت البحرية الإسرائيلية استهدافها لصيادي غزة، عادت أجواء التوتر بين حكومة التوافق الوطني و«حماس» في ظل تباين واضح بين مواقف الطرفين من قضايا القطاع.

وقالت لجنة المقاومة الشعبية إن الاحتلال منع النشطاء من الاحتجاج على الماراثون بعد وصولهم بالقرب من مستوطنة معاليه لبونه وطردهم مستحدماً القوة. وأفاد شهود أن قوات الاحتلال انتشرت بكثافة على مفارق القرى والبلدات بين نابلس ورام الله ومنعت المواطنين من التنقل كما أغلقت عدة المدارس.

في الأثناء، اقتحم عشرات المستوطنين، صباح أمس، المسجد الأقصى وسط حراسة مشددة من شرطة الاحتلال. كما شرع مستوطنون بشق طريق استيطاني في أراضي بلدة الخضر جنوب بيت لحم. وأفاد رئيس بلدية الخضر توفيق صلاح أن استكمال العمل في شق الطريق سيؤدي إلى ضم جبل بالكامل إلى البؤرة الاستيطانية في سيدي بوعز بمساحة تصل إلى 400 دون.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا