• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

«التربية» تطرح وثائق مطوّرة للمناهج الدراسية كل خمس سنوات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 21 أبريل 2014

دينا جوني (دبي)

أعلنت وزارة التربية والتعليم، أنها ستعمل كل خمس سنوات على مراجعة وتعديل معايير المناهج التعليمية، وإعادة صياغة الوثائق لكافة المواد الدراسية في ضوء المستجدات العلمية التي تطرأ عالمياً، ووفق نتائج الاختبارات الدولية، بحيث تنتهي الوزارة إلى معرفة جوانب التطوير وتعمل على إدخالها ضمن المعايير والوثائق، وفقاً للشيخة خلود بن صقر القاسمي مديرة إدارة المناهج في الوزارة.

وأفادت القاسمي في جلسة صحفية أمس تحدثت فيها عن مشروع معايير التعلّم الوطنية الموحّدة، الذي أطلقته وزارة التربية، موضحة أنه تمّ تشكيل فريق عمل وطني مكوّن من 80 عضواً في مختلف المواد الدراسية، للمشاركة في إعداد ووضع المعايير الجديدة للمناهج، وإعداد الوثائق الجديدة، مشيرة إلى أن الوزارة نظمت مؤخراً عدداً من الورش التدريبية لإكسابهم المهارات المطلوبة.

وستعقد الوزارة برامج عدة للتطوير المهني للمعلمين، لتدريبهم على كيفية إكساب الطلاب المعايير والمهارات الجديدة، وذلك بناء على الأدوار الجديدة التي سيكون المعلم مسؤولاً عنها. وأكدت القاسمي أن الوزارة قد وضعت خطة زمنية لطرح المناهج القائمة على المعايير المطورة، تمتد إلى فترة أربع سنوات وعلى مراحل مختلفة، علماً بأن الوزارة ستبدأ في العام الدراسي 2015-2016 طرح المناهج الجديدة لصفوف الأول والسادس والسابع.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض