• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م
  03:32    شيخ الازهر يدين "العمل الارهابي الجبان" ضد كنيسة قبطية في قلب القاهرة    

يهدف إلى الارتقاء بخدمات المؤسسة كافة، مع تبنّي أفضل الممارسات والتقنيات في تنفيذها

«التنمية الأسرية» تطلق برنامج التميز والتطوير المؤسسي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 21 أبريل 2014

أطلقت مؤسسة التنمية الأسرية، برنامج جائزة التميز والتطوير المؤسسي التابع لها الذي يأتي ضمن إطار برنامج متكامل للتميز الداخلي في المؤسسة، وذلك تنفيذاً لتوجيهات الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، بإطلاق برنامج لجوائز التميز داخل الجهات التابعة لحكومة أبوظبي، يكون موازياً لـ «جائزة أبوظبي للأداء الحكومي المتميز» ومساهماً في تحقيق أهدافها.

وبناء على مباركة واعتماد «أم الإمارات» سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة، جاء الإعلان عن إطلاق البرنامج في حفل داخلي أقامته المؤسسة في مقرها الرئيس بالمشرف، حضرته مريم محمد الرميثي مدير عام مؤسسة التنمية الأسرية، ومديرو ومديرات الإدارات والدوائر، ومديرات المراكز، والكادر الوظيفي في المؤسسة.

وفي بداية الحفل، رحبت مريم محمد الرميثي مدير عام مؤسسة التنمية الأسرية بالحضور، وأكدت أن المؤسسة قطعت شوطاً كبيراً في طريق التميز والريادة والإبداع، تلك المفردات التي تشكّل جزءاً أصيلاً ضمن برنامج التميز والتطوير المؤسسي، لتكون بمثابة بوصلة للموظفين كي يبذلوا أقصى جهودهم، ويسخروا طاقاتهم لإعطاء صورة مشرفة عن المؤسسة.

مشيرة إلى أن سعي المؤسسة لتحقيق التميز المؤسسي يرتكز على القيادة التي تضع الاستراتيجيات، وعلى توفير الموارد البشرية، والشراكات الاستراتيجية، بالإضافة إلى الموارد بأشكالها كافة، المالية والتقنية واللوجستية، التي ستصل بالمؤسسة إلى غاياتها في تحقيق الرضا للموظفين والمتعاملين والمجتمع، إلى جانب تحقيق النتائج المؤسسية المتميزة، وهو ما يتوافق مع نموذج التميز العالمي.

وأشارت إلى أن البرنامج يهتم بشكل عام بجوانب التطوير والتميز المؤسسي، على أن تكون مخرجاته النهائية داعمة لجائزة أبوظبي للتميز الحكومي، وقد تم تصميم البرنامج بناء على مجموعة من القيم التي اعتمدتها المؤسسة في قانون تأسيسها، وهي القدرة على خلق القيمة المضافة والسبق في مجال العمل من خلال المبادرة، والقابلية لتنفيذ أعمال تلبي احتياجات العملاء، والاستخدام الأمثل للموارد المتاحة، وتحقيق الاتصال والتواصل الإيجابي والمثمر داخلياً، وضرورة تضافر جهود أسرة مؤسسة التنمية الأسرية، والعمل بروح الفريق الواحد، وضرورة التعامل وفق مبدأ المساواة.

كما تم اعتماد مسارات عدة في البرنامج تحتوي الجوانب التطويرية والجوائز الداخلية في المؤسسة، وضمن هذا الإطار، ستقام ورش توعية للموظفين من أجل تحفيزهم على المشاركة في مشاريع التطوير والتحسين، والترشح للجوائز الداخلية التي سيعلن عنها لاحقاً. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض