• الجمعة 30 محرم 1439هـ - 20 أكتوبر 2017م

«سوربون أبوظبي» توقع اتفاقية مع «مدرسة تيودور مونو»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 12 يونيو 2017

أبوظبي (الاتحاد)

وقعت جامعة باريس السوربون -أبوظبي التزاماً منها بدعم المؤسسات التعليمية الفرنسية في دولة الإمارات العربية المتحدة، اتفاقية تعاون مشترك مع مدرسة ليسيه فرانسيه تيودور مونو أبوظبي. وقع الاتفاقية كل من البروفيسور إيريك فواش، مدير جامعة باريس السوربون-أبوظبي ورماح حمود، نائب رئيس الرابطة الفرنسية اللبنانية للتعليم والثقافة (أفليك)، وذلك في حرم الجامعة بجزيرة الريم، أبوظبي.

تهدف الاتفاقية إلى دعم المدرسة خلال العام الأكاديمي القادم من خلال إتاحة الفرصة أمام طلبتها وموظفيها للاستفادة من المرافق التي توفرها جامعة باريس السوربون-أبوظبي في حرمها الجامعي المتميز بموقعه الاستراتيجي في قلب مدينة أبوظبي في جزيرة الريم.

وقال البروفيسور إيريك فواش: «باعتبارنا جامعة إماراتية- فرنسية تتخذ من دولة الإمارات العربية المتحدة مقراً لها، فإننا ملتزمون بدعم المجتمع المحلي والمؤسسات التعليمية الفرنسية الموجودة في الدولة على كل الصعد. وتشكل اتفاقية التعاون التي وقعناها مع مدرسة ليسيه فرانسيه تيودور مونو أبوظبي فرصة مميزة لطلبتها لخوض تجربة جديدة واستكشاف الحياة الطلابية في جامعة السوربون-أبوظبي، فضلاً عن الاستفادة بشكل إيجابي من مختلف المرافق التي نقدمها لتعزيز مسيرتهم الأكاديمية».

من جهته، قال رماح حمود: «تعتبر جامعة باريس السوربون-أبوظبي مؤسسة تعليمية مرموقة تمثل فرنسا في دولة الإمارات العربية المتحدة. ومن هنا، إنه لشرف عظيم لنا وخاصة مدرسة ليسيه فرانسيه تيودور مونو لإضفاء الطابع الرسمي على التعاون القائم مسبقاً، والذي آمل أن يفتح الجسور بين المؤسستين وقيادة طلبتنا نحو التميز. ويشكل هذا التعاون علامة قوية على التضامن والتعاون الموجود ضمن المجتمع الفرنسي بأكمله».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا