• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

أكد أن العراق يعاني من الطائفية السياسية ونفى مخالفة الدستور وأشاد بموقف عشائر الأنبار

المالكي يهدد خصومه ويرفض تأجيل الانتخابات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 21 أبريل 2014

هدى جاسم، وكالات (بغداد)

أعلن رئيس الوزراء نوري المالكي أمس عزمه عدم تأجيل الانتخابات «ولا ساعة واحدة»، مهددا خصومه بملفات أمنية ومخالفات دستورية. بينما أكد المتحدث الرسمي باسم المفوضية العليا المستقلة للانتخابات صفاء الموسوي أن الأخيرة أكملت جميع الاستعدادات الفنية واللوجيستية الخاصة بإجراء الانتخابات النيابية التي ستجرى نهاية الشهر الحالي. في حين قتل 17 بين مدني وعنصر أمن، و6 مسلحين من تنظيم «داعش» وأصيب 47 آخرون في هجمات بعدة مدن عراقية، بينها تفجير انتحاريين نفسيهما في جامعة شمال بغداد أعقبها هجوم مسلح تبناه تنظيم «داعش» فيما بعد.

وقال المالكي أمس في حوار متلفز «لم أجامل أحداً على حساب العراق، ولن أفعل، وأتحدى أن يأتيني أحد بمخالفتي للدستور ولو بنقطة واحدة، بينما سأقدم لهم عشرات المخالفات». وأضاف «لا توجد لدينا طائفية مذهبية بل طائفية سياسية، فالسياسيون يتكئون على الطائفية لكسب التأييد، والعراقيون جميعا ضد التوجه الطائفي والتدخلات الأجنبية».

وحول موقف عشائر الأنبار من الإرهاب، قال «لولا وقوف العشائر معنا لما استطعنا الوقوف بوجه الموجة الإرهابية». ورد بشأن تأجيل الانتخابات قائلا “أؤكد أن الانتخابات لن تؤجل ساعة واحدة، وقد ساوموني على التأجيل وكان ردي أنها لن تؤجل ولا ساعة واحدة». وتابع المالكي «نريد أن نغير حتى نستطيع العمل ونتحالف مع من يريد بناء العراق، وإقامة دولة قوية موحدة، وليس دولة مسلوبة الإرادة».

وعن الموقف من التهديدات المتكررة من إقليم كردستان بالانفصال، أجاب «ليس من حق أحد في الإقليم أو في غيره أن يخالف الدستور، أما تقرير المصير فقد قرر الكرد مصيرهم حين صوتوا على هذا الدستور الذي ينص على أن العراق دولة اتحادية واحدة مستقلة، والدستور ضامن لوحدة العراق».

وفي شأن متصل أكد المتحدث الرسمي باسم المفوضية العليا المستقلة للانتخابات صفاء الموسوي إن «المفوضية أكملت الاستعدادات الخاصة بتدريب موظفي المفوضية وتكثيف الندوات التثقيفية كافة، بالإضافة إلى التحقق من جميع الأجهزة الخاصة بالبطاقات الإلكترونية»، مبيناً أن «استعداداتها شملت انتخابات مجلس النواب العراقي ومجالس محافظات إقليم كردستان، وكذلك انتخابات عراقيي الخارج”. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا