• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

حبيب الصايغ وسلطان العميمي يشيدان بدقة الاختيار

اختيار الملك عبدالله يلقى صدى طيباً في الأوساط الثقافية بالإمارات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 21 أبريل 2014

كان لإعلان فوز خادم الحرمين الشريفين بجائزة شخصية العام الثقافية، من قبل جائزة الشيخ زايد للكتاب، صداه الطيب في الأوساط الثقافية الإماراتية، وفي تعليقين أوليين على الحدث، كان للشاعرين حبيب الصايغ وسلطان العميمي رأيهما:

الصايغ: حركة المستقبل

يقول رئيس مجلس إدارة اتحاد كتّاب وأدباء الإمارات الشاعر حبيب الصايغ: إنها جائزة بحق؛ جائزة كبيرة، تذهب من اسم قائد عظيم هو القائد المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه إلى أعز وأغلى الناس.. إلى شخص عزيز جداً على قلوب أبناء الشعب الإماراتي وأبناء شعوب الخليج والعالم العربي ككل. إنه خادم الحرمين الشريفين الذي من الصعب إنكار ما حققه على صعيد التحديث والإبداع في السعودية.

وإن أردنا الإشارة إلى الجانب الثقافي فإننا سوف نتذكر فوراً مهرجان الجنادرية الثقافي الذي تشرفت بالمشاركة فيه في عدة دورات سابقا، وأتذكر جيداً فريق العمل الذي كان على رأسه آنذاك والذي كان يحقق توجيهات خادم الحرمين الشريفين منذ كان وليا للعهد في حينها.

ولا بد من التنويه في سياق منح الجائزة لخادم الحرمين الشريفين إلى أن دولة الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية تقودان الآن حركة المستقبل في منطقة الخليج، متذكرين المواقف المنسجمة والمترابطة في ما يتصل بالإرهاب والتطرف ومقاومتهما من خلال الثقافة والوعي والتنوير مثلما ينبغي التنويه إلى دور خادم الحرمين في التعليم في السعودية وتطويره.

وأؤكد هنا، أن جائزة الشيخ زايد للكتاب ما زالت تتألق عاماً بعد عام سواء باسم الراحل الكبير أم بصدقيتها هي التي يجري حجبها في بعض الأحيان ولا يفوز بها إلا الذين يجدرون بها وبالفوز، واسمح لي بأن أحيي الدكتور علي بن تميم أمين عام الجائزة، إذ نلحظ أنه يعمل على تطويرها وتعزيز صدقيتها عربياً وعالمياً. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا