• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

الجروان: لن تكون لإيران كلمة في الوطن العربي

«حقوق الإنسان» اليمنية تستغيث بـ«الاتحاد»: «الحوثي» يرتكب حرب إبادة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 09 أبريل 2015

(محمود خليل، د ب أ)

وجه فضل علي عبدالله رئيس منظمة حقوق الإنسان اليمنية في اتصال هاتفي اليوم أجراه من جيبوتي مع «الاتحاد» نداء استغاثة لمد يد المساعدة للمدنيين اليمنيين الذين فروا من عدن إلى جيبوتي عبر البحر من جراء حرب الإبادة الجماعية التي ترتكبها عصابات «الحوثي» ضد المدنيين. 

من جهة أخرى، شدد رئيس البرلمان العربي أحمد الجروان اليوم الخميس على أنه «لن تكون لإيران كلمة في الوطن العربي»، مجددا تحفظه على تدخلها أو أي دولة أخرى في الشأن العربي الداخلي. وجدد الجروان تأكيد البرلمان العربي دعمه للتوجه العربي خلال قمة شرم الشيخ بشأن «عاصفة الحزم» لدعم الشرعية في اليمن، واصفًا إياه بالتوجه «السليم».

وأشار إلى أن البرلمان العربي أثنى على هذا التحرك لحماية الشعب اليمني ومقدرات الأمة العربية، وأيضا لقطع الطريق على أي دولة إقليمية وبالتحديد إيران، أن يكون لها أي دور أو كلمة في الوطن العربي، لأنه مرفوض من الشارع العربي .جاء ذلك، في تصريحات للجروان في ختام أعمال مكتب البرلمان العربي بكامل هيئته، برئاسة الجروان، والتي انعقدت على مدار 3 أيام في مقر الأمانة العامة لجامعة الدول العربية.

من جهة أخرى، أعلن الجروان أن جلسة البرلمان العربي المقبلة ستعقد في جيبوتي 28 أبريل الجاري، مؤكدا أن انعقادها هناك يعزز دور العمل العربي المشترك، وللأهمية الجغرافية والاستراتيجية لدولة جيبوتي في العالم العربي، التي تطل على ممر باب المندب الملاحي البحري الاستراتيجي. وأضاف أن انعقاد الجلسة المقبلة في جيبوتي، من منطلق التوزيع العادل لمشاركة البرلمانيين العرب في عقد اجتماعاتهم في الدول العربية ولأهمية جيبوتي في الوطن العربي.

وعن الأحداث التي تشهدها المنطقة والغطاء السياسي الذي أعطته القمة العربية لعاصفة الحزم أبدى رئيس البرلمان العربي تحفظه على كلمة «غطاء سياسي» قائلا إنه «ليس غطاء سياسيا بل تفاعل وقناعة بهذا التوجه العربي للمحافظة على السلم والأمن القومي العربي بصورة عامة من خلال تحرك عربي مدعوم بتحرك دولي لحماية اليمن كجزء غال علينا من الوطن العربي».

 

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا