• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

الطالبة مريم الحمادي ترفع علم الدولة في القطب الجنوبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 20 أبريل 2014

وام

استطاعت الإماراتية المغامرة مريم سالم الحمادي الطالبة بكليات التقنية العليا بالمنطقة الغربية، رفع علم الدولة بالقطب الجنوبي في رحلة محفوفة بالمخاطر والتحدي استغرت ثلاثة اسابيع تحت شعار "من رمال صحراء ليوا الى صحراء القطب الجنوبي الثلجية".

وأوضحت مريم الحمادي أنها تهدف من خلال رحلتها ومغامرتها إلى القطب الجنوبي إلى رفع علم الدولة في أبعد نقطة في العالم وأن تكون سفيرة لوطنها الكبير ولكليات التقنية العليا في هذا الجزء من العالم.

وأشارت إلى أن الرحلة إلى القطب الجنوبي انطلقت من مطار دبي في السابع من مارس الماضي إلى الأرجنتين، لافتة إلى أن الرحلة شهدت مشاركة 88 مغامرا ومغامرة من 27 جنسية.

وثمنت الحمادي دعم القيادة الرشيدة للشباب وقالت "إننا نفتخر ونعتز بقيادتنا وبدولتنا بين الشعوب، وأن هذه المغامرة تمثل انجازا عربيا وإماراتيا بشكل خاص لكل فتاة إماراتية وعربية".

وأكدت أن البنت العربية تستطيع القيام بالمغامرة لتسليط الضوء على مهاراتها وقوتها متسلحة بإيمانها وبعاداتها وتقاليدها .. منوهة إلى أن أي دور تقوم به بنت الإمارات يعتبر من انجازات دولتها.

     
 

0

بنات الامارات دايما يحصدون الفخر للدولة الله يثبتج على هذا الطريق

عبدالله | 2014-04-20

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض