• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

استحوذن على محال السوق التراثي وحصدن جوائز في المزاينات

المرأة الإماراتية تؤكد حضورها في «ليوا للرطب»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 29 يوليو 2016

ليوا (الاتحاد)

حرصت لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية في أبوظبي على دعم المرأة الإماراتية وإيجاد أكبر مساحة لإبراز دورها في كافة المحافل، حيث تؤكد المرأة الإماراتية حضورها في الدورة الثانية عشرة من مهرجان الرطب الذي تستضيفه مدينة ليوا، ويقام تحت رعاية سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، وذلك من خلال مشاركتها البارزة والمتميزة.

وقال عبيد خلفان المزروعي، مدير المهرجان، إن السوق الشعبي الذي يقام على هامش مهرجان ليوا، يُعّد جزءاً لا يتجزّأ من فعاليات الحدث، حيث يُسهم في تسليط الضوء على التراث الإماراتي العريق، وترسيخ ثقافته المتوارثة عن الآباء والأجداد، مشيرا إلى أن زوّار السوق الشعبي يشاهدون من كثب دور المرأة الفاعل في الحياة البدوية التقليدية، حيث تشكّل ركناً أساسيّاً في حصاد ما تنتجه الواحة من خيرات، وطريقة توارث المرأة البدوية من والدتها وجدّتها للطرق المثلى والخبيرة في ابتكار مصنوعات ومنتجات من سعف النخيل والرطب.

وأضاف أن المرأة هي ركن المجتمعات، ومن هذا المنطلق تسعى لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية في أبوظبي في كل مهرجان تراثي لإبراز المرأة الإماراتية كامرأة فاعلة في المجتمع ومنتجة، إلى جانب إبراز دورها كأحد أهم رواة التاريخ والتراث، وذلك من خلال ما تنقله الجدات والأمهات المشاركات والعاملات في الحرف التراثية، وكأحد المحافظين على التراث، حيث يعرضن هذه الأعمال في أروقة المهرجان، ويعملن على تعريف جمهور السوق الشعبي على معروضاتهن فيه لتتناقله الأجيال المتعاقبة.

وأفاد أن الجوائز التي حصدتها المرأة في مزاينات المهرجان (الرطب، وسلة فواكه الدار والليمون وغيرها) تؤكد حضورها المميز، بالإضافة إلى مشاركتها في السوق الشعبي وسوق العرض للحرف اليدوية التراثية والتقليدية، والمسابقات التراثية، فمن خلال المحال التي خصصتها اللجنة المنظمة للمهرجان في السوق الشعبي للنسوة المشاركات، تبرز المرأة دورها ومشاركتها الفاعلة من خلال الإنتاج وعرض إنتاجها من الأشغال اليدوية المرتبطة بالنخلة ومنتوجاتها من الرطب والتمور ومنتجات التمور المتعددة.

17 جناحاً لـ«صوغة» تدعم «مؤسسة صوغة» إلى جانب مشاركتها في مهرجان ليوا للرطب 2015، نحو 17 محلاً في السوق الشعبي يديرهن عدد من الأسر المنتجة، حيث يعرضن في هذه المحال صورة تعكس الحفاوة البالغة التي يحتفي بها أهل الإمارات بتراثهم الغني والجميل بكل ما هو ثمين وأصيل. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض