• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

قذيفة «البديل» ريبيرو تهدي «الفرسان» الانتصار الأول

الأهلي ينعش آماله بفوز تاريخي على ناساف الأوزبكي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 08 أبريل 2015

معتصم عبد الله (دبي) أنعش الأهلي حظوظه في تخطي عقبة الدور الأول لدوري أبطال آسيا للمرة الأولى في تاريخه بفوزه المستحق على مضيفه ناساف الأوزبكي بهدف البديل البرازيلي إيفرتون ريبيرو في المباراة التي جرت أمس بالملعب المركزي في كارشي ضمن الجولة الرابعة من منافسات المجموعة الرابعة في دوري أبطال آسيا 2015. وترجم البديل ريبيرو أفضلية الفرسان بتسجيله هدف المباراة الوحيدة من تسديدة ذكية غيرت مسارها في أحد مدافعي الفريق الأوزبكي لتغالط الحارس سوينوف وتستقر في الشباك في الدقيقة 84 من عمر المباراة التي امتدت إلى نحو 100 دقيقة بعد اضطرار الحكم الكوري الجنوبي كيم يونج إلى إيقافها لأربع دقائق إثر الاحتجاجات المتكررة للجمهور الأوزبكي. وصعد الأهلي الذي لم يسبق له تخطي دور المجموعات خلال مشاركاته الخمس الماضية أعوام 2003,2005,2009,2010,2014، إلى المركز الثاني في ترتيب المجموعة، بعدما رفع رصيده إلى 5 نقاط خلف الأهلي السعودي المتصدر برصيد 8 نقاط بعد تعادله مع مضيفه تراكتور تبريز الإيراني 2-2 أمس ضمن الجولة ذاتها، مقابل 4 نقاط لناساف وتراكتور تبريز في المركزين الثالث والرابع على التوالي. وكانت الجولة الأولى من منافسات المجموعة شهدت فوز ناساف على تراكتور 2-1، وتعادل الأهلي مع الأهلي السعودي 3-3 في دبي، وفي الجولة الثانية فاز الأهلي السعودي على ناساف 2-1 في جدة وتراكتور على الأهلي 2-1 في تبريز، في حين شهدت الجولة الماضية تعادل الأهلي مع ناساف بدون أهداف في دبي، وفوز الأهلي السعودي على تراكتور 2-0 في جدة. وأنهى فوز «الفرسان» أمس صيام الفريق خلال ست مباريات على التوالي خاضها في النسختين الماضية والحالية للبطولة منذ تغلبه على سبهان الإيراني 2- 1 في الجولة الثالثة لدور المجموعات في البطولة الماضية، ونجح الأهلي في العودة بفوزه الأول من الملاعب الأوزبكية بعد خسارته مرتين في زياراته السابقة ضمن البطولة ذاتها أمام بختاكور بنتيجة 2-3 في الدور التمهيدي لموسم 2002- 2003 و0-2 في دور المجموعات 2009، إضافة إلى خسارته الاعتبارية أمام نيفتشي الأوزبكي 0-3 بعد انسحابه في نسخة العام 2005، في المقابل مني ناساف بخسارته الثانية على ملعبه أمام الأندية الإماراتية في المسابقة بعد الأولى أمام الجزيرة 2-4 في دور المجموعات 2012. الشوط الأول دفع الروماني كوزمين مدرب الأهلي الذي افتقد لخدمات الثلاثي ماجد ناصر الموقوف بقرار من لجنة الانضباط بالاتحاد الآسيوي لست مباريات، بجانب الثنائي سالمين خميس وإسماعيل الحمادي بداعي الإنذارات بتشكيلة ضمت أحمد محمود في حراسة المرمى، ورباعي خط دفاع عبد العزيز صنقور، وليد عباس، الكوري كوون كيونج، عيسى سانتو، ورباعي خط وسط أسامة السعيدي، حبيب الفردان، ماجد حسن، وعبد العزيز هيكل، بجانب الثنائي خيمنيز، ومن أمامه أحمد خليل في المقدمة الهجومية. وجاءت الانطلاقة حماسية بين الفريقين حيث نال الأهلي الأسبقية من خطأ احتسب لمصلحة ماجد حسن في وسط الملعب حاول من خلالها «الفرسان» صناعة الهجمة الأولى على مرمى المنافس انتهت الى ضربة مرمى، وجاء الرد من أصحاب الأرض من ركلة حرة نفذها غيفوركيان عرضية أبعدها الدفاع في الدقيقة السابعة، أعقبتها محاولة ثانية بعد حصول ناساف على الركلة الركنية الأولى في المباراة والتي نجح في ابعادها دفاع الأهلي مجدداً بحلول الدقيقة 15. ونال حبيب الفردان الإنذار الأول بعد تعمده لمس الكرة باليد في وسط الملعب 18، ولاحت الفرصة الأبرز خلال انطلاقة الشوط الأول لمصلحة ناساف في الدقيقة 27 من كرة طولية لعبت خلف الدفاع توغل بها المهاجم ايلهوم شامرادوف وسدد كرة قوية بيمناه تألق في التصدي لها الحارس أحمد محمود، وتدخل حكم المباراة لإشهار البطاقة الصفراء الثانية أمام لاعبي الأهلي اثر مخالفة ارتكبها سانتو مع ماخسود كريموف تصدى لتنفيذها أرتور غيفوركيان وارتدت من الحائط البشري قبل أن يبعدها الدفاع. في المقابل حصل الأهلي على فرصتين سانحتين للتسجيل أهدرههما على التوالي أحمد خليل، الأولى من كرة عرضية تخطت الدفاع ووصلت سهلة لخليل الذي حاول التسديد بيسراه في مواجهة المرمى مرت بعيدة في الدقيقة 41، أعقبتها محاولة ثانية من تمريرة بينية ذكية لحبيب الفردان وسط الدفاع وصلت لخليل الذي توغل ونجح في مراوغة حارس المرمى قبل أن يسدد كرة أرضية مرت جوار القائم الأيمن لمرمى ناساف الخالي في الدقيقة 43. الشوط الثاني وواصل الأهلي أفضليته التي أنهى بها الدقائق الخمس الأخيرة من الحصة الأولى في بداية الشوط الثاني، حيث جاءت المحاولة الأولى من تسديدة مباغتة لعبد العزيز صنقور من خارج المنطقة اعتلت مرمى الحارس الأوزبكي سوينوف ببوصات قليلة، وجاء الرد من ناساف بعد حصول الفريق على ركلة حرة على مشارف منطقة الجزاء أثر مخالفة ارتكبها ماجد حسن تصدى لتنفيذها ارتور غيفوركيان وأبعدها ديدا بنجاح للركنية في الدقيقة 53. وأجرى روزيكول بيردييف مدرب ناساف التبديل الأول في المباراة حينما دفع بايلهوم يونسوف بديلاً لكريموف في الدقيقة 62، ورد كوزمين من خلال الدفع بالبرازيلي ايفرتون ريبيرو بديلاً لعيسى سانتو الحاصل على بطاقة صفراء في الشوط الأول. وأرسل أحمد خليل كرة عرضية من الجهة اليمنى أبعدها الدفاع الأوزبكي قبل وصولها إلى رأس التشيلي خمينيز 63، وعاد اللاعب نفسه ليتلقى تمريرة بينية ذكية من خمينيز داخل منطقة جزاء المنافس سددها بقوة بيمناه مرت جوار القائم الأيمن للمرمى الأوزبكي 66، أعقبتها محاولة ثالثة من تمريرة متقنة للبديل ريبيرو وصلت إلى خيمنيز في مواجهة المرمى ليسدد بدوره كرة قوية أبعدها الحارس سوينوف بصعوبة للركنية لم تستغل على النحو المطلوب 69. وتحصل الأهلي على ركلة حرة من خطأ ارتكب مع أحمد خليل أمام منطقة جزاء المنافس نفذها اللاعب نفسه وارتدت من الحائط البشري قبل أن يبعدها الدفاع الأوزبكي للركنية 73، ورد ناساف بتسديدة مباغتة للبديل يونسوف اعتلت مرمى ديدا، وعاد الأهلي ليشدد الضغط على مرمى أصحاب الأرض مستفيداً من الحيوية التي أضفاها دخول البرازيلي ريبيرو حيث سنحت فرصة أخرى من كرة أفلتت من حارس ناساف ووصلت للمدافع وليد عباس حاول معالجتها بصورة مباشرة في المرمى مرت قريبة في الدقيقة 77. وشهدت الدقيقة 81 ميلاد الهدف الأول في المباراة للأهلي بواسطة البرازيلي ريبيرو من تمريرة وصلته من خمينيز على الجهة اليمنى ليراوغ يسدد بيسراه كرة ذكية غيرت مسارها في احد مدافعي الفريق الأوزبكي لتغالط الحارس سوينوف وتستقر في الشباك الأوزبكية كهدف أول أشعل الدقائق الأخيرة بعد أن اضطر الحكم الكوري كيم يونج إلى إيقاف المباراة في الدقيقة 84 اثر الاحتجاجات المتكررة للجمهور الأوزبكي لنحو أربع دقائق قبل أن يعود لاستئنافها. وسعى الأهلي لقتل حماس المنافس خلال الدقائق الست الإضافية من عمر المباراة بمحاولات الاحتفاظ بالكرة، في الوقت الذي دفع فيه كوزمين بوليد حسين وسعيد جاسم بديلين لخيمينز وأسامة السعيدي لتستمر نتيجة التفوق الأحمر بهدف ريبيرو حتى إطلاق الحكم الكوري الجنوبي لصافرة نهاية المباراة والتي امتدت حتى الدقيقة 99 بفوز الأهلي بهدف. ترويسة 5 يخوض الأهلي مباراته في الجولة الخامسة من منافسات المجموعة الرابعة أمام أهلي جدة في 21 أبريل الحالي، في حين يلعب ناساف الأوزبكي مع تراكتور الإيراني. أهلي جدة يعزز صدارته بنقطة ثمينة من إيران تبريز (الاتحاد) نجح الأهلي السعودي في تحقيق التعادل خارج ملعبه أمام تراكتور تبريز الإيراني 2-2 في المباراة التي جرت أمس على ستاد ياديغار في تبريز، ضمن الجولة الرابعة من منافسات المجموعة الرابعة في دوري أبطال آسيا 2015. وتقدم تراكتور تبريز مرتين، عبر هدفي ايدينيو لوسيانو (60) وشاهين صاقبي (77)، ولكن الأهلي أدرك التعادل عن طريق السوري عمر السوما (74 و90)، وأكمل تراكتور تبريز المباراة بعشرة لاعبين، بعد تعرض لاعب الوسط فرشاد أحمد زاده للطرد المباشر في الدقيقة الثالثة من الوقت لدل الضائع للشوط الثاني. وحافظ الأهلي السعودي على صدارة ترتيب المجموعة برصيد 8 نقاط من أربع مباريات، مقابل 4 نقاط لتراكتور، وانتهى الشوط الأول بالتعادل السلبي، قبل أن يفتتح أصحاب الأرض التسجيل بوساطة ايديني في الدقيقة 60، إثر ركلة ركنية لم ينجح دفاع الأهلي في إبعادها بنجاح فوصلت أمام المهاجم البرازيلي، ليسدد بعيداً عن متناول الحارس المعيوف، وأدرك الأهلي التعادل في الدقيقة 74، بعدما تابع السوما تمريرة طويلة، وتخلص من المدافع خالد شافعي، قبل أن يسدد في سقف المرمى، لكن تراكتور عاد ليتقدم من جديد إثر ركلة ركنية نفذها أندارنيك تيموريان ارتقى لها شاهين صاقبي، وحولها برأسه في الشباك (77). وضغط الأهلي بكل قوة بعد ذلك، من أجل إدراك التعادل، فسدد السوما ضربة حرة مباشرة، ارتدت من العارضة (85)، ثم عاد المهاجم السوري ليسجل هدف التعادل لمصلحة الأهلي، إثر تمريرة طويلة، وصلت إلى عقيل الصحبي، ليهيئ الكرة أمام السوما الذي سدد بعيداً عن متناول الحارس الإيراني حامد لاك (90).

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا