• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

مطالب بتسريع إنجاز المشاريع الخدمية في خورفكان

إنجاز مصنع الثلج في يونيو والورشة البحرية بأغسطس القادم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 07 أبريل 2015

السيد حسن

السيد حسن (خورفكان)

أكد صلاح الريسي رئيس مجلس إدارة جمعية الصيادين في خورفكان أن الجمعية تسعى إلى الانتهاء من كافة المشاريع الجاري تنفيذها في الوقت المحدد، لافتا إلى أن مصنع الثلج تم إنجاز 95% من المشروع حيث يتبقى التشطيب النهائي للمبنى وتركيب المولدات، ومن المقرر أن يكون الاستلام في شهر يونيو القادم.وقال إن مشروع الورشة البحرية أنجز منه 50%، مشيرا الى أن تأخر انجازه، حيث كان من المتوقع تسليمه حاليا، ونظراً لاكتشاف عيوب فنية في التربة التي سيقام عليها الورشة تم تأخيره ليتم تسليمه في شهر أغسطس القادم.

جاء ذلك رداً على بعض مطالب الصيادين المسجلين في جمعية الصيادين بخورفكان، وحول تأخر إنجاز بعض المشاريع التي تخص المهنة وتعطلها.

وأفاد صلاح الريسي أن جمعية الصيادين في خورفكان كغيرها من جمعيات الشارقة، قامت برفع طلب رسمي إلى وزارة الأشغال العامة لتشييد مشروع مساكن العمال العاملين بمهنة الصيد بخورفكان، وذلك ضمن مبادرات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله لتطوير المناطق، وكنوع من التخفيف من أعباء الصيادين الذين يضطرون إلى دفع مبالغ لإيجار مساكن لعمالهم.وأضاف: ندرس حاليا مع دائرة الأشغال في إمارة الشارقة مشروع توسعة مراسي الصيد الحالية، نظرا لعدم استيعابها لجميع القوارب، حيث يوجد بالميناء 350 مرسى تخدم وقارب خورفكان والولية وزبارة، مشيرا الى أن المرسى الواحد حاليا مقام على مساحة 18 قدم، ونريد فقط توسعته إلى 20 قدم، وبذلك سيستوعب بدلا من قارب واحد قاربين، وتم الانتهاء من وضع تصور عام مع دائرة الأشغال بالشارقة لبدء تنفيذ المشروع.وقال أن حجم صيد الأسماك خاصة «الضغوة» في معدله الطبيعي خلال العام 2014 والربع الأول من العام الجاري، مشيرا إلى أن الأحوال الجوية تسير على جميع الصيادين بالدولة دون استثناء، مؤكدا أن جميع القوانين التي تصدرها وزارة البيئة والمياه حريصة كل الحرص على مصلحة جموع الصيادين.

وقال الصياد محمد عيسى عبد الله نائب رئيس جمعية الصيادين في خورفكان: «نتطلع إلى دعم الصيادين بتوفير بطاقات خاصة بالبترول، لأن المشكلة الكبرى التي تواجه الصياد هي البترول وأعباء شراء وقود المحركات يوميا»، وطالب بالتسريع في مشروع سكن العمال من جانب الجهات المختصة، حيث يوجد لدينا في جمعية خورفكان 800 بحار، ويدفع الصياد عن كل عامل 300 درهم سكن شهريا غير الراتب.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض