• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

مع التركيز على 7 مواقع رئيسية

«مرور رأس الخيمة» تنشر 42 دورية لتنظيم السير بأول أسبوع دراسي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 18 أبريل 2014

هدى الطنيجي (رأس الخيمة)

توجهت إدارة المرور والدوريات في القيادة العامة لشرطة رأس الخيمة، نحو تكثيف ونشر دورياتها الشرطية ورقباء السير في مختلف الشوارع والمواقع الحيوية التي تشهد زحاماً مروريا، وذلك خلال أول أسبوع من بدء الفصل الدراسي الثالث لطلبة مدارس الإمارة.

ونشرت الإدارة 42 دورية شرطية ورقباء سير على مدى الأسبوع في مواقع مختلفة منها 7 مواقع رئيسية حيوية، تطلبت وجود الدوريات لتنظيم حركة سير المركبات، وفك الاختناقات المرورية.

وأشار العقيد علي سعيد العلكيم مدير الإدارة، إلى أن الإدارة وضعت خططا مدروسة للاستعداد واستقبال بدء الفصل الدراسي الجديد في مدارس الإمارة، من ضمنها تحديد مختلف الطرق العامة والفرعية المؤدية إلى جميع المدارس والمواقع والمسارات والمناطق السكنية التي تتطلب إلى تكثيف وجود رجال المرور، من خلال نشر الدوريات الشرطية والرقباء، خاصة في الشوارع التي تشهد عادة مرور الأعداد الكبيرة من المركبات والحافلات المدرسية.

وذكر أنه بجانب تخصيص ونشر الدوريات توجه عدد من ضباط الإدارة للتواجد إلى جانب طلبة مدارس الإمارة، من خلال تنظيم وإطلاق عدد من الحملات التوعوية المتعلقة بسلامة الطلبة والتقيد بقوانين السير والمرور، فضلا عن القيام ببعض من التدريبات العملية، منها توضيح عملية عبور الشارع بأمان وغيرها.

وأشار إلى قيام أفراد المرور بتنفيذ عدد من الزيارات الميدانية لمدراس الإمارة على اختلاف مراحلها الدراسية، وذلك لتقديم جملة من النصائح والإرشادات التوعوية المختلفة، إلى جانب تشجيعهم على بدء الفصل الدراسي الجديد بكل همة ونشاط، والمثابرة من اجل الحصول على العلامات المرتفعة نهاية الفصل.

وأكد العقيد علي سعيد العلكيم، مواصلة شرطة رأس الخيمة تنفيذ مختلف البرامج والفعاليات الموجهة إلى طلبة مدارس الإمارة، من ضمنها إطلاق المسابقات وتنظيم الورش والمعارض المرورية وعقد الندوات والمحاضرات التي تأتي لتقديم النفع والفائدة للطلبة، ولكافة العاملين في الهيئات الإدارية والتدريسية والمعنيين بالعملية التعليمية.

ودعا الجميع من سائقي المركبات والحافلات المدرسية إلى التقيد التام بكافة أنظمة السير والمرور وتجنب مخالفتها، وذلك حفاظا على الأرواح من خطر التعرض إلى الحوادث المختلفة والإصابات المتفاوتة والمساهمة بجانب رجال الشرطة لإيجاد الشوارع الآمنة الخالية من الحوادث.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض