• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

جانيت يلين: تغيير سعر الفائدة الأميركية يعتمد على البيانات الاقتصادية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 18 أبريل 2014

قالت رئيسة مجلس الاحتياط الاتحادي (البنك المركزي) الأميركي، جانيت يلين: «إن المجلس سيتخذ قراره بشأن تغيير أسعار الفائدة، استنادا على البيانات الاقتصادية». وقالت يلين في تصريحات في نيويورك: «كلما كان النقص في الوظائف أو الانخفاض في معدل البطالة أكبر من المعدلات المستهدفة، وكلما كان التقدم نحو تحقيق هذه الأهداف أبطأ، زادت فترة استمرار معدل الفائدة المنخفض الحالي». وشددت يلين في ثاني خطاب علني لها منذ تولي رئاسة مجلس الاحتياطي على الحاجة إلى سياسة نقدية ميسرة، متعللة باستمرار انخفاض التضخم وهشاشة الاقتصاد.

يذكر أن مجلس الاحتياط الاتحادي يبقي على سعر الفائدة الرئيسة بين صفر و0,25% منذ 2008. ويستهدف مجلس الاحتياط أن يكون معدل التضخم 2%، في حين أن معدل التضخم كان العام الماضي 1,5% فقط. وقالت يلين: «إن معدل البطالة الحالي في الولايات المتحدة يبلغ 6,7%، وهو ما يزيد بمقدار نقطة مئوية عن النطاق المستهدف بالنسبة للمجلس وهو بي 5,2% و5,6 %». وأضافت أن قرارات مجلس الاحتياط الاتحادي بشأن أسعار الفائدة لن تستند «إلى مؤشر واحد فقط، ولكنه سيأخذ في الحسبان مجموعة واسعة من المعلومات بشأن سوق العمل والتضخم والتطورات المالية».

(واشنطن - د ب أ)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا