• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

30 طالباً يشاركون في مسابقة الروبوت

«التربية» : خطة موسعة لإطلاق حزمة من البرامج والأنشطة العلمية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 06 أبريل 2015

دبي (الاتحاد)

دبي (الاتحاد)

وضعت إدارة الأنشطة في وزارة التربية، خطة موسعة وهادفة لأنشطة ومسابقات علمية متنوعة تستند إلى معايير عالية الجودة، وتستهدف طلبة المدارس في مختلف المناطق التعليمية. وأطلقت وزارة التربية والتعليم الأسبوع الماضي مسابقة الروبوت VEX، بالتعاون مع شركة أديوتك بمشاركة 30 طالباً وطالبة من مختلف المناطق التعليمية. وتعدّ المسابقة باكورة حزمة من الأنشطة المبتكرة التي ستطلقها الوزارة لاحقاً في إطار خطتها الرامية إلى جعل البيئة المدرسية حاضنة لمواهب وابداعات الطلبة، وحفزهم على الابتكار واكسابهم المهارات الضرورية لمواكبة متطلبات المرحلة المقبلة عبر تنفيذ أنشطة مدرسية تسهم في تعزيز القدرات التنافسية، يرافقها أساليب وأدوات تقديم مستندة لمعايير أكاديمية عالمية.وستشارك الفرق الحاصلة على المركزين الأول والثاني في فئات المسابقة في المسابقة النهائية الخاصة في الروبوت، التي ستقام في الولايات المتحدة الأميركية في شهر أبريل المقبل.وأكدت أمل الكوس الوكيل المساعد لقطاع الأنشطة والبيئة المدرسية في وزارة التربية والتعليم، أن المسابقة تأتي ضمن سلسلة من الأنشطة المبتكرة والمحفزة لإبداعات الطلبة، وهي تمهد لأرضية صلبة للطلبة للولوج إلى المسابقات المحلية والإقليمية والعالمية في المجال ذاته، وفتح آفاق أوسع أمامهم لإبراز قدراتهم ومهاراتهم.وقالت إن المسابقة أظهرت حماساً شديداً لدى الطلبة الموهوبين الذين تزخر بهم مدارسنا، عبر المشاركة والتنافس للفوز بالمراكز الأولى، مشيرة إلى أنها لمست في الطلبة تميزاً علمياً وتفوقاً معرفياً وحباً للتعلم والاكتشاف، معتبرة أن المسابقة كانت بالنسبة لهم فرصة مثالية أتاحت المجال لهم للنقد والتفكير والتحليل العلمي المستند إلى أطر صحيحة، ووسعت من أفق الاتصال والتواصل، والعمل الجماعي، واكتساب الخبرات من الآخرين.وقالت إن مثل هذه المسابقات تترك أثراً كبيراً في تدعيم شخصية الطلبة وتزويدهم بالمهارات الأساسية، وحفز عقولهم على الابتكار الذي أضحى أحد أهم سمات وتوجهات الدولة في القرن الـ 21 باعتباره الوسيلة المهمة للحفاظ على مكتسبات الدولة وتحقيق خطوات وقفزات استثنائية على صعيد التنمية المستدامة، وهو ما تسعى وزارة التربية اليه ضمن توجهاتها وخطتها التعليمية 2015-2021 عبر تسخير كل الامكانات والموارد المتاحة لهذه الغاية.وأشادت الكوس بإدارة مدرسة عمر بن الخطاب النموذجية في دبي، وعلى رأسها مدير المدرسة جمال حسن الشيبة، مؤكدة أن نجاح طلبة المدرسة في المسابقة يعكس مدى الاهتمام الذي تبديه المدرسة بهم .

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض