• الأحد 28 ربيع الأول 1439هـ - 17 ديسمبر 2017م

بتداولات بلغت 663 مليون درهم

الأسهم المحلية تتماسك أمام عمليات جني أرباح

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 09 يونيو 2017

حاتم فاروق (أبوظبي)

تماسكت الأسهم المحلية في نهاية جلسات الأسبوع أمس، أمام عمليات جني أرباح طالت عدداً من الأسهم القيادية التي شهدت ارتفاعات متتالية خلال الجلسات الماضية، فيما عكس مؤشر دبي المالي اتجاهه الصعودي ليغلق منخفضاً بعدما تراجعت أسعار سهمي «إعمار» و«الاتحاد العقارية» في الوقت الذي شهدت فيه السيولة تراجعاً عن مستويات الجلسة الماضية.

وسجلت تعاملات المستثمرين والمؤسسات في الأسواق المالية المحلية خلال جلسة أمس، نحو 663 مليون درهم، بعدما تم التداول على أكثر من 707 ملايين سهم، من خلال تنفيذ 7911 صفقة.

وأغلق مؤشر سوق أبوظبي للأوراق المالية تعاملات جلسة نهاية الأسبوع على ارتفاع بلغت نسبته 0.5%، مسجلاً مستوى 4476 نقطة، بعدما تعامل مستثمرو السوق على أكثر من 142 مليون سهم، بقيمة إجمالية بلغت 177 مليون درهم، من خلال تنفيذ 1492 صفقة، حيث تم التعامل على أسهم 32 شركة مدرجة، ارتفع منها 11 سهماً، وتراجعت أسعار 13 سهماً، فيما ظلت أسعار 8 أسهم على ثبات عند الإغلاق السابق.

وأنهى مؤشر سوق دبي المالي تعاملات جلسة أمس على تراجع طفيف بلغت نسبته 0.17% ليغلق عند مستوى 3400 نقطة، بعدما تعامل مستثمرو السوق على أكثر من 565 مليون سهم، بقيمة 486 مليون درهم، من خلال تنفيذ 5419 صفقة، حيث تم التعامل على أسهم 35 شركة مدرجة، ارتفع منها 14 سهماً، وتراجعت أسعار 14 سهماً، فيما ظلت أسعار 7 أسهم عند الإغلاق السابق.

وقال جمال عجاج مدير شركة الشرهان للأسهم والسندات، إن عمليات جني الأرباح التي شهدتها بعض الأسهم خلال جلسة أمس، كانت متوقعة بعد فترة من الهدوء التي سادت أوساط الأسواق المالية، منوهاً بأن هذه الارتفاعات أعطت متنفساً لبعض المستثمرين العالقين أو المالكين للأسهم بأسعار مرتفعة.

وأضاف عجاج أن تداولات الجلسة الأخيرة من جلسات الأسبوع أثبتت أن حركة الأسهم القيادية من شأنها دفع بقية الأسهم حتى من دون صدور إعلانات إيجابية عن هذه الأسهم، متوقعاً استمرار حالة التفاؤل السائدة وعودة الأسهم إلى مسارها الصعودي في الوقت الذي وصلت فيه إلى مستويات مغرية للشراء، مؤكداً أن السوق مهيأ أكثر من أي وقت للمضي نحو تحسين مستوى المؤشرات وبلوغ مستويات مقاومة جديدة يستطيع المستثمرون من خلالها اقتناص مزيد من الفرص الاستثمارية.

وفي سوق أبوظبي للأوراق المالية، تصدر سهم «دانة غاز» قائمة الأسهم النشطة بالكمية للجلسة الثانية على التوالي، مسجلاً 93.5 مليون سهم، بقيمة 49.62 مليون درهم، ليغلق السهم مرتفعاً فلسين عن الإغلاق السابق، عند مستوى 0.53 درهم، فيما جاء سهم «أبوظبي التجاري» في مقدمة الأسهم النشطة بالقيمة، مسجلاً 49.66 مليون درهم، بعدما تعامل مستثمرو السهم على أكثر من 6.8 مليون سهم، ليغلق منخفضاً 7 فلوس عن الإغلاق السابق عند مستوى 7.28 درهم.

وفي سوق دبي المالي، جاء سهم «دريك أند سكل» في صدارة الأسهم النشطة بالقيمة والكمية خلال جلسة تعاملات أمس، مسجلاً 316 مليون سهم، بقيمة إجمالية 133 مليون درهم، ليغلق السهم مرتفعاً بنسبة 4.25% عند مستوى 0.417 درهم، فيما جاء سهم «إعمار» في المرتبة الثانية من حيث الأنشط بالقيمة مسجلاً 131 مليون درهم، بعدما تعامل مستثمرو السهم على أكثر من 17.1 مليون سهم، ليغلق منخفضاً بنسبة 0.26% عند مستوى 7.58 درهم، فاقداً فلسين من مكاسب جلسة أمس الأول.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا