• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

الدواء فيه سم قاتل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 06 أبريل 2015

لكل داء دواء ولكل مرض أو علة العلاج المناسب له، ومن المعروف أن الأدوية مواد كيماوية مصنعّة ولو استخدمت في غير الغرض الموصى به قد تسبب أضراراً بالغة لمتعاطيها لذا يجب عدم تناول أي عقار إلا بأمر الطبيب ولكن في بعض الأحيان قد نلجأ إلى استعمال بعض الأدوية بشكل عشوائي ونحن في الحقيقة لا ندري مدى خطورة هذا الأمر على صحتنا.

ومن أكثر الأخطاء الصحية شيوعاً في مجتمعاتنا العربية كثرة الاستعمال الخاطئ أو العشوائي للأدوية، خاصة المضادات الحيوية والمسكنات والفيتامينات وأدوية الحساسية دون استشارة الطبيب.

وكشفت دراسات عن أن الاستخدام الخاطئ لبعض هذه الأدوية يمكن أن يقود الفرد إلى الدخول في عالم الإدمان، فهناك أدوية تعطي تأثيرات معينة، وتؤثر على الحالة المزاجية أو النفسية أو الإحساس أو زيادة النشاط الذهني أو العضلي أو كليهما، وهذه الأدوية تؤدي إلى إحساس كاذب بالسعادة يساعد الذين يتعاطونها على الهروب من مشاكلهم وضغوط الحياة.

ومن بين هذه الأدوية التي يساء استخدامها وبالتبعية قد تؤدي إلى الإدمان العقاقير المهدئة والمنومة، والمواد المنبهة للجهاز العصبي المركزي.

نقول ذلك بسبب الحقائق والأرقام الصادمة حول التعامل الخاطئ مع الأدوية ففي كل يوم على سبيل المثال تحدث حالة وفاة في أميركا بسبب الاستخدام الخاطئ، و13 مليون حالة وفاة في العالم سنوياً تعود للسبب نفسه، وبسبب الاستخدام الخاطئ للأدوية تحدث أيضاً 255 ألف حالة تسمم في العالم سنوياً.

ويرى خبراء في مراكز منع الأمراض بأميركا أن معرفة متى نتناول المضادات الحيوية ومتى نرفضها قد يساعد في محاربة انتشار أنواع من البكتيريا القاتلة، وأشاروا إلى أن الإكثار من المضادات أسهم في خلق أنواع من البكتيريا لا تستجيب للعقاقير التي توصف لقتلها. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا